باقة من الأنشطة الثقافية والترفيهية ومنصة لدعم قطاع الأفلام

«المرموم: فيلم في الصحراء».. دبي تعبر عن تنوّعها الثقافي

صورة

تتمتع دبي بنسيج اجتماعي فريد بثقافاته المتعددة التي يحتضنها، فضلاً عن الأصول الثقافية والفنية التي تمتلكها، ما أسهم في خلق بيئة مزدهرة تجتذب المثقفين والفنانين والمبدعين سواء من الإمارات أو من شتى أنحاء العالم.

في أكتوبر 2019، اعتمد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، الرؤية الثقافية الجديدة لدبي التي تم بموجبها وضع خارطة طريق شاملة ضمت العديد من المبادرات والمشروعات الجديدة لتعزيز مكانة دبي وجهة عالمية للثقافة وقبلة للمواهب والمبدعين، حيث تضطلع هيئة الثقافة والفنون في دبي «دبي للثقافة» بقيادة سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم، رئيسة الهيئة، بتحقيق هذه الرؤية على أرض الواقع. وتمثّل أحد أبرز هذه المشروعات في تقديم منصة فاعلة لدعم وتطوير قطاع الأفلام، خصوصاً الناشئة منها من خلال «المرموم: فيلم في الصحراء» الذي يهدف إلى تفعيل صحراء المرموم وتقديم سلسلة من الأفلام والأنشطة المستوحاة من البيئة الطبيعية لدولة الإمارات، وتعزيز مكانة صحراء المرموم وجهة سياحية ثقافية ومحمية طبيعية تحتضن العديد من الثقافات وتزخر بثروات التراث والثقافة المحلية.

وتحت سماء المرموم وببيئتها الصحراوية الخاصة، يحتضن «المرموم: فيلم في الصحراء» زوّاره على مدار أربعة أيام من 4 حتى 7 مارس الجاري للتمتع بباقة من الأنشطة الثقافية والترفيهية المستلهمة من بيئة الصحراء والتي تعكس التراث الغني لمدينة دبي وتستلهم من عناصره، جامعة صناع الأفلام الصاعدين ومحبي الفنون السينمائية من شتى الأعمار والجنسيات. وعبر مجموعة من الأفلام المحلية القصيرة وأبرز الأفلام الإقليمية والعالمية المستلهمة من البيئة الصحراوية والمنتقاة بعناية بالتعاون مع «سينما عقيل» بوصفها القيم على برنامج الأفلام، و«صندوق الأفلام» الذي سيقدم باقة من الأفلام القصيرة الصامتة بوصفه شريكاً في الحدث، سيتيح «المرموم: فيلم في الصحراء» أمام الزوّار تجربة سينمائية ممتعة ضمن أجواء عائلية فريدة. وتضم هذه المجموعة أفلاماً مثل: «You Will Die at Twenty» للمخرج السوداني المعاصر أمجد أبوعلا؛ و«شارب تولز» الذي يوثق حياة الفنان الإماراتي حسن شريف من تأليف وإخراج صانعة الأفلام الإماراتية نجوم الغانم، و«أسد الصحراء» لمصطفى العقاد.

يحظى هذا الحدث بدعم من قبل عدد من المشاهير والشخصيات الرائدة في صناعة السينما على المستويين الإقليمي والدولي، إذ سيتم تنظيم برنامج ثري من ورش عمل هادفة، وتخصيص منصات لفقرات تعليمية مصممة للهواة والناشئة يعقدها خبراء عالميون متمرسون في قطاع صناعة الأفلام، من مخرجين ومنتجين وممثلين، يطلعونهم فيها على تجاربهم ويناقشون معهم موضوعات متنوعة تتعلق بالقطاع. ومن أبرز المتحدثين في هذا الحدث المخرجة والممثلة المبدعة نادين لبكي الحائزة جوائز مهمة في مجال السينما. وستطلع لبكي الجمهور في جلستها على تفاصيل مسيرتها التي قادتها نحو جوائز الأوسكار ومهرجان «كان» السينمائي من خلال فيلمها «كفر ناحوم»، فضلاً عن التطرق إلى الصورة النمطية للإنتاج السينمائي العربي. أمّا الممثل والكاتب والمخرج السوري حاتم علي، فسيناقش مع المخرج والممثل الإماراتي الدكتور حبيب غلوم والفنانة ميساء مغربي كيفية دعم وصقل المواهب المحلية،.

وستتيح تلك المنصات الفرصة أمام بعض أعلام المشهد السينمائي المحلي والإقليمي لتبادل خبراتهم في المجال عبر جلسات حوارية غنية؛ حيث سيضم الحدث جلسة تتناول صناعة الأفلام ومكانة دبي وجهة سينمائية عالمية مع«جمال الشريف»، رئيس لجنة دبي للإنتاج التلفزيوني والسينمائي، و«عصام كاظم»، الرئيس التنفيذي لدبي للسياحة، و«سعيد الجناحي»، مدير العمليات في لجنة دبي للإنتاج التلفزيوني والسينمائي.


- يحظى هذا الحدث بدعم من مشاهير وشخصيات سينمائية رائدة.

طباعة