اختتم نسخته الخامسة الأكبر تأكيداً على مكانة دبي وجهة إقليمية رائدة للتصميم

    90 ألف زائر في ضيافة إبداعات «أسبوع دبي للتصميم»

    حقق «أسبوع دبي للتصميم» نمواً استثنائياً من حيث البرنامج وعدد الزوار والمشاركين بفضل قدرته على استقطاب المصممين من شتى أنحاء العالم. من المصدر

    استقطب مهرجان «أسبوع دبي للتصميم»، الذي أقيم تحت رعاية سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس هيئة دبي للثقافة والفنون، أكثر من 90 ألف زائر في إطار برنامج واسع تضمن 200 نشاط، منها جلسات للحوار وورش عمل موسعة وأعمال فنية مصمّمة خصيصاً لموقع الحدث ومعارض فنية وتجارية. وتأكيداً على المكانة المتميزة التي تتمتع بها دبي كوجهة إقليمية رائدة للتصميم والإبداع، وشهد المهرجان مشاركة أكثر من 560 مصمماً من شتى أرجاء العالم.

    نمو استثنائي

    وقال الرئيس التنفيذي لمجموعة «آرت دبي»، بندكت فلويد: «حقق (أسبوع دبي للتصميم) نمواً استثنائياً من حيث البرنامج وعدد الزوار والمشاركين بفضل قدرته على استقطاب المصممين من شتى أنحاء العالم، وإطلاق مكنونات المواهب الإبداعية القيّمة في المنطقة، من خلال النشاطات التجارية وغير التجارية. وتؤكد نسخة هذا العام الإمكانات الهائلة لنمو القطاعات الإبداعية في دبي، ونغتنم هذه الفرصة لنعرب عن عميق امتناننا لشركائنا ورعاة الحدث والمشاركين وأكثر من 150 متطوعاً لإسهاماتهم المتميزة في نجاح هذا الحدث الرائد».

    مستوى متميز

    وقالت المدير التنفيذي لحي دبي للتصميم، خديجة البستكي: «باعتبارنا شريكاً استراتيجياً لأسبوع دبي للتصميم، يسعدنا أن تحظى نسخته الخامسة بهذا المستوى المتميز من الإقبال، محققة بذلك نجاحاً غير مسبوق على الإطلاق من حيث عدد الزوار. وتأتي شراكتنا مع المهرجان الإبداعي الأكبر في المنطقة لتسهم في ترسيخ مكانة دبي في طليعة القطاعات القائمة على الإبداع والابتكار، ونتطلع قدماً لمواصلة هذه النجاحات عاماً تلو الآخر، فبدءاً من (معرض الخريجين العالمي) الذي وفر منصة رائدة لاستعراض المهارات الاستثنائية التي قدمها طلاب من مختلف أنحاء العالم في 150 مشروعاً، إلى (داون تاون ديزاين) الذي استعرض أعمال مئات العارضين، أرسى الحدث معياراً رفيعاً للأعمال التصميمية والفعاليات والحوارات وورش العمل».

    وانسجاماً مع أهداف «أسبوع دبي للتصميم» لترسيخ مكانة دبي كوجهة عالمية للتصاميم ذات الأثر الاجتماعي الإيجابي وكمنصة لدعم المصممين في دولة الإمارات، والمنطقة والترويج لإبداعاتهم، شهد الحدث الإعلان عن ثلاث جوائز، هي «جائزة التقدم»، و«أودي للابتكار 2019»، وجائزة «رادو ستار».

    «أودي للابتكار 2019»

    أعلنت أودي الشرق الأوسط عن فوز مشروع «بينشر» من تصميم «تويلف ديجريز» بجائزة أودي للابتكار 2019 في نسختها الرابعة، انسجاماً مع مفهوم «التبسيط» الذي اعتمدته الجائزة لهذا العام. ووقع الاختيار على المشروع الفائز من بين 2500 متقدم من أنحاء منطقة الشرق الأوسط، ويقدم المشروع الفائز تفسيراً ملموساً لعبارة «قليل من الملح».

    فبدلاً من هزّ عبوة الملح أو الفلفل لإخراج المسحوق، يتضمن المشروع أداة خفيفة الوزن من السيليكون، تعمل عبر محاكاة حركة رش التوابل من بين الأصابع لتفتح فوهتها لإخراج ذات الكمية المرغوبة. وحصلت سحر مدانات من شركة «تويلف ديجريز» على خدمات استشارية بمبلغ 25 ألف دولار لتطوير مشروعها الذي تم عرضه مع المشروعين المنافسين في مركز أودي للابتكار في «حي دبي للتصميم».

    طائرة صامتة

    «جائزة التقدم» ذهبت لتصميم فريد، وهو عبارة عن طائرة صامتة بدون طيار تساعد في إعادة بناء النظم البيئية المتضررة عبر تحفيز التلقيح، وهو من ابتكار لورا كراغنوليني وخوان خوسيه مارتينيز غيريرو من معهد التصميم الأوروبي في مدريد. ويعتبر «بولينو» جهازاً متنقلاً يحاكي دور الزهرة، ويجذب الحشرات من خلال ألوانه الزاهية وأضوائه المدمجة.

    نبذة

    يعد «أسبوع دبي للتصميم» المهرجان الإبداعي الأضخم في المنطقة، الأمر الذي يعكس مكانة دبي عاصمة للتصميم في الشرق الأوسط. ويقدّم البرنامج المجاني للجمهور أكثر من 200 فعالية في مجالات التصميم المتنوعة، بما في ذلك الهندسة المعمارية وتصميم المنتجات والأثاث والديكورات الداخلية والتصميم الغرافيكي.

    جائزة «رادو ستار»

    قدمت شركة صناعات الساعات السويسرية «رادو» جائزة «رادو ستار» في دولة الإمارات، لتتيح لمواهب التصميم في الدولة فرصة الانطلاق في مسيرتهم المهنية على الساحة العالمية. وأعلنت رادو عن فوز آية شريف بجائزتها عن مشروعها «تكييف»، وهو عبارة عن قطعة خارجية تعمل بمثابة جهاز لتكييف الهواء، ويمكن تثبيتها بأسلوب متكرر وفقاً لارتفاع واتساع المنطقة التي تحتاج إلى التكييف. وتهدف المسابقة، التي يجري تنظيمها في بلدان عدة حول العالم، إلى دعم المصممين الشباب عبر تمكينهم من تقديم مقترحاتهم المبتكرة للحصول على فرصة عرضها في نسخة العام المقبل من «أسبوع دبي للتصميم»، شريطة أن تركّز التصاميم المقدمة على مفهوم الجودة ودورة الحياة طويلة الأمد وتنوّع الاستخدامات. وحصلت آية على الجائزة النقدية البالغة 20 ألف درهم وساعة «رادو».


    • 200 برنامج ونشاط تضمنتها الفعاليات.

    • 150 مشروعاً في «داون تاون ديزاين».

    • 560 مصمّماً من شتى أرجاء العالم.

    طباعة