جنوب إفريقيا تحتفي بأعمال كنتريدج

تحتضن مدينة كيب تاون السياحية بجنوب إفريقيا، بداية من اليوم، أكبر عرض لأعمال الفنان الجنوب إفريقي صاحب الشهرة العالمية، ويليام كنتريدج. ويضم المعرض، الذي يقام تحت شعار «لماذا أتردد!»، المئات من أعمال كنتريدج التي قدمها على مدار 40 عاماً.

وستعرض الأعمال في موقعين حتى مارس المقبل، هما متحف زايتز للفن الإفريقي المعاصر، ومتحف مؤسسة نورفال. وتركز المعروضات في متحف زايتز للفن الإفريقي المعاصر على الرسوم والرسوم المتحركة والأفلام والأعمال المطبوعة للفنان المولود عام 1955.

أما المعروضات في متحف مؤسسة نورفال، فتركز بشكل حصري على منحوتات الفنان، مثل أعماله ذات الأبعاد الثلاثية التي أنجزها خلال الـ19 عاماً الماضية، والتي تعود جذروها إلى أعمال الأوبرا الخاصة به، والصور المستخدمة في رسومه المتحركة.

كما يضم المعرض أعمالاً أعدها الفنان خصيصاً لهذه المناسبة، وبينها ماكينة ضخمة لإعداد القهوة، وقطة مستوحاة من بابلو بيكاسو.

يشار إلى أن كنتريدج واحد من أنجح وأشهر الفنانين المعاصرين، وهو ذائع الصيت عالمياً، بفضل ما قدمه من رسومات وأفلام ومسرحيات وأوبرا. ومنذ تسعينات القرن الماضي، تعرض أعماله في أنحاء شتى من العالم، مثل متحف الفن الحديث في نيويورك، ومتحف اللوفر في باريس، ومتحف وايتشابل في لندن.

طباعة