بالصور.."آيس كريم الهمبا"..سيلفي جديدة بين الإماراتيين

    صورة

    للصيف في الدولة طقوسه الخاصة، وكحال أي مجتمع في العالم، غالبا ما ترتبط المواسم المختلفة بما تجود به الطبيعة، وبالرغم من أن هذا الضيف الساخن، غالبا ما يواجه عدم الترحاب واللوم على مواصفاته القاسية على البشرة، إلا أنه في الوقت ذاته، سبب رئيسي لوصول ضيوف آخرين أيضا، غالبا ما يتم استقبالهم بفرح شديد، فـ "القيض" في الإمارات يعني، الكثير من خيرات الأرض.

    في كل موسم "قيض" يستمتع سكان الدولة بالعديد من الثمار، من أهمها الرطب بأنواعه التي لا تحصى، بالإضافة إلى انتشار قائمة طويلة من الثمار المحلية المحببة على الإماراتيين ومن أهمها، اللوز ذو فترة النضح القصيرة والمطلوبة جدا، والبطيخ الأحمر أو "اليح"، بالإضافة إلى المانغا، والذي وبالرغم من شهرته الكبيرة بين سكان الإمارات دائما، إلا أنه وفي هذا العام تحديدا، يبدو بأنه يلاقي شعبية كبيرة جدا، دون أسباب معروفة، لتتحول ثمرة المانغا، أو الـ "همبا" محليا، إلا ملكة موسم الصيف في الإمارات، ويتحول "آيس كريم الهمبا" تحديدا، إلى الـ "هبّة" الجديدة التي يسعى الجميع لتجربتها، وتصوير "سيلفي" فني معها.

    لطالما كان آيس كريم المانغا، أحد النكهات المتوفرة دائما، إلا أنه يحظى هذا الصيف برواج وشهرة كبيرة ومُعدية، دون وجود أسباب واضحة تماما، وبالرغم من أن الذكاء التسويقي لبعض المطاعم المعروفة في الإمارات قد يكون أحد أهم أسباب الترويج لمنتجهم الجديد "آيس كريم الهمبا"، إلا أن عدوى هذا المنتج انتشرت بسرعة كبيرة جدا، بين المقاهي المعروفة محليا، خاصة تلك التي يتردد عليها الشباب الإماراتي تحديدا، فلا يخلو حساب شاب أو شابة في الإمارات من صورة لهذا الحلو البارد ذو المذاق المنعش.

    وكما كان للتسويق المبتكر لهذا المنتج من قبل أحد أشهر المطاعم المنطلقة محليا، قدرته على دفع الشباب للتوجه وتجربة هذا الآيس كريم، خاصة مع تطوير الجهة لديكورات ملفتة ومرحة ذات أجواء مناسبة لصور الـ "سيلفي" التي يحرص الزبائن على نشرها عبر حساباتهم على مواقع التواصل الاجتماعي، شجع بدوره هذا التهافت على تلك الوجهة وعلى هذا المنتج ذو اللون الأصفر الملفت، باقي المقاهي ومحال الحلويات والآيس كريم إلى تطوير وصفاتهم الخاصة وطرق التقديم المبتكرة لها.

    تتنوع طرق تقديم "آيس كريم الهمبا" بين مقهى وآخر، فهناك من يفضل تقديمه بطريقته التقليدية مزينا قمع البسكويت بطبقات كريمية صفراء فاقعة، بينما يفضل البعض الآخر أن يقدمه في أطباق مُعدة من الفاكهة ذاتها، أو عبر تزيين الآيس كريم بمكعبات من ذات الفاكهة الطازجة المضافة فوقه، ومهما اختلف المذاق واختلفت الطرق، لا يمكن تجاهل "هبّة آيس كريم الهمبا" التي غزت حسابات الشباب الإماراتي في الآونة الأخيرة، المصاحبة لـ "هاشتاغات" تؤكد بأن هذا المنتج هو الصيحة الرائجة لهذا الصيف في عالم الحلويات في الدولة.

     

    طباعة