مهرجان الأفلام الوثائقية ينطلق رسمياً في بيروت - الإمارات اليوم

مهرجان الأفلام الوثائقية ينطلق رسمياً في بيروت

بعد انطلاقة خارج أسوار السينما التقليدية تجوّل خلالها بين مدارس لبنان وجامعاتها، افتتح مهرجان بيروت للأفلام الفنية الوثائقية، الليلة قبل الماضية، البرنامج الرسمي لدورته الرابعة التي يكرّسها للشباب ولبيئة أفضل.

واتّخذ المهرجان عبارة «الغد» شعاراً له التزاماً منه بغد الشباب وحماية البيئة، وأخذ العبرة من تجارب الماضي، كما جاء في منشور المهرجان.

وجاءت الدورة الرابعة للمهرجان هذا العام على إيقاع مزدوج، إذ بدأت في مطلع نوفمبر الجاري بعرض الأفلام المشاركة في المدارس والجامعات والمراكز الثقافية خارج بيروت، قبل إقامة حفل الافتتاح، أول من أمس، في صالتي عرض متروبوليس أمبير وصوفيل في الأشرفية ببيروت.

وتقدم هذه الدورة ما يربو على 60 فيلماً وثائقياً، في عروض متتالية، تتناول العمارة والرقص والرسم وعلم الآثار والموسيقى والتصميم والتصوير الضوئي والتراث والبيئة.

وجاء افتتاح البرنامج الرسمي للمهرجان بعرض الفيلم الأميركي «جوزفين بيكر: قصة صحوة» الذي يعرض للمرة الأولى في العالم بحضور المخرجة إيلانا نافارو.

ويعرض الفيلم قصة حياة جوزفين بيكر، وهي راقصة ومغنية وممثلة أميركية من أصل إفريقي ولدت في مطلع القرن الماضي في ولاية ميزوري، وخرجت منها لتتوّج ملكة على باريس في فن الرقص، وصولاً إلى مصاف المناضلة.

طباعة