«مسيرة النساء التراثية» تستعيد رحلة «المقيظ»

54 امرأة يمشين 120 كيلومتراً.. على خطى الجّدات الإماراتيات

استقبلت دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي في منطقة العين، أكثر من 54 سيدة من جنسيات مختلفة، من المشاركات في النسخة الخامسة من «مسيرة النساء التراثية»، وذلك ضمن استعداداتهن لخوض مسيرة صحراوية سيراً على الأقدام بطول 120 كيلومتراً، لتجسد الرحلة التي كانت تخوضها النساء في ما مضى عبر الصحراء الفاصلة بين العين وأبوظبي، مرتين كل عام، والمعروفة بـ«المقيظ».

وتدعم دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي المسيرة السنوية، ضمن مهامها الأساسية للحفاظ على التراث، والتعريف بتجارب الأجيال السابقة في الترحال والتنقل، وما يصاحب ذلك من مغامرة وقيم المثابرة وتحمل المشاق.

واستقبل موظفو دائرة السياحة والثقافة – أبوظبي النساء المشاركات في المسيرة، فور وصولهن إلى متحف العين الوطني، حيث اصطحبوهن في جولة ميدانية على واحة العين التاريخية، المدرجة على قائمة التراث العالمي لـ«اليونسكو»، والتقوا بالمرشدين السياحيين، الذين قدموا شرحاً حول الحياة البدوية التقليدية في الصحراء. كما رحّبت فرقة شعبية بالمشاركات، وقدمت عروض العيالة احتفاءً بهذه الرحلة التاريخية، التي يتحضرن لخوضها خارج نطاق المدينة إلى حيث الصحراء الشاسعة. وتتخلل الرحلة ورش عمل تفاعلية، وأنشطة تقليدية من وحي التراث، تقام في مخيمات الإقامة خلال الرحلة، حيث تتعرف المشاركات على التقاليد والأزياء التراثية الإماراتية والحياة قديماً.

ومن المخطط أن تصل المسيرة إلى أبوظبي يوم 13 مارس، حيث سيتم استقبال المشاركات بحفل خاص يقام في منارة السعديات.

 

طباعة