تقدّم خدمات طبية سريعة إلى العاملين بالشركة

عيادة متنقلة لموظفي «أدما العاملة»

خلال إطلاق العيادة الطبية المتنقلة لـ«أدما العاملة» في أبوظبي. من المصدر

أطلقت شركة أبوظبي العاملة في المناطق البحرية (أدما العاملة) عيادة متنقلة للكشف الطبي، يستفيد منها موظفو الشركة في أبوظبي.

وقال الرئيس التنفيذي للشركة، علي راشد الجروان، إن «الخدمة الجديدة التي أطلقت، بالتعاون مع مستشفيات (إل إل إتش) تحت مسمى (برنامج إدارة اللياقة الطبية للموظفين)، تنسجم مع سياسة شركة أدنوك الخاصة بالرقابة وإدارة المخاطر الصحية، وتوفير سبلاً طبية وقائية للحفاظ على صحة الموظفين، باستغلال أفضل السبل والوسائل المتاحة لرصد ومنع أي أمراض في مراحلها المبكرة».

وأضاف «نفخر بأن نكون من أولى الشركات في مجموعة أدنوك، التي تطلق هذه الخدمة المتطورة للموظفين، فثمة علاقة وثيقة وتبادلية بين ضمان الصحة المهنية للموظف وزيادة طاقته الإنتاجية، ونحن في (أدما العاملة) نحرص على توفير كل الوسائل التي من شأنها تمكين الموظف من تحقيق أعلى المستويات الإنتاجية».

وتابع الجروان «نرى في برنامج إدارة اللياقة الطبية للموظفين خير استثمار في طاقاتنا البشرية، التي تعد أهم موجودات وأصول الشركة، في إطار بحثنا الدائم عن التميز وتحقيق أفضل النتائج، فنحن دائماً نقوم بعمليات تدقيق لأنشطتنا العملية والاستثمارية، لكننا عادة ما نغفل القيام بعمليات فحص وتدقيق لحالتنا الصحية، ومن ثم جاءت فكرة إطلاق هذا البرنامج ليوجه مزيداً من الاهتمام إلى صحة قوتنا البشرية، بجانب برامجنا الأخرى العديدة في مجال ضمان حماية صحة وسلامة الموظفين».

من جانبه، أكد العضو المنتدب لمجموعة مستشفيات «إل إل إتش»، الدكتور شمشير فاياليل، أن «العيادة المتنقلة تحتوي على مجموعة خدمات طبية متقدمة أمام مقر عمل (أدما العاملة)، بغية تقديم خدمات سريعة وتقليص الوقت المهدر في ذهاب الموظف إلى المقار الطبية خارج الشركة».

بدوره، أفاد نائب رئيس الصحة والسلامة والبيئة وضمان الجودة في «أدما العاملة»، عبدالله راشد النقبي، بأن «العيادة المتنقلة تقدم مجاناً للموظف مختلف الفحوص الطبية، من بينها الاستشارات الخاصة بالأمراض الباطنية والتحاليل وكشف النظر والسمع وفحوص المرشحين للانضمام للشركة ومختلف أنواع الأشعة، وغيرها من الخدمات».

طباعة