مواطن يؤسس متحفاً تراثياً في منزله

سعود القاسمي يتفقد معروضات المتحف. وام

أسّس مواطن متحفاً تراثياً خاصاً في منزله في منطقة الظيت، ضمّنه مقتنيات تراثية ووثائق ومخطوطات تاريخية وصوراً قديمة للمغفور لهما الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وأخيه الشيخ صقر بن محمد القاسمي، تعكس أصالة وموروثات حياة الآباء والأجداد وقال المواطن محمد بن سيف، مؤسس المتحف، إنه أطلق على متحفه اسم المغفور له الشيخ صقر بن محمد القاسمي، تخليداً لمسيرة العطاء والخير والبناء التي حققها على مستوى دولة الإمارات، وإمارة رأس الخيمة.

وثمّن صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي، حاكم رأس الخيمة، الذي افتتح أمس المتحف، المبادرات الخاصة لمواطني الدولة، الرامية للمحافظة على التراث الوطني والإرث التاريخي للإمارات، باعتباره جزءاً أصيلاً من عملية التنمية الاجتماعية والاقتصادية والحضارية للدولة.

وأشار إلى أن مثل هذه المبادرات الفردية تؤكد أهمية صون التراث القديم والحفاظ عليه من الاندثار ونقل هذه الموروثات الوطنية من جيل إلى آخر، باعتبارها أحد أهم روافد الهوية الإماراتية.

طباعة