فن ومرح على مسرح السيف

فعاليات مميزة تضفي جواً ممتعاً في شارع السيف.                من المصدر

ينظم مهرجان دبي للتسوق 2010 مساء كل يوم على مسرح شارع السيف فعاليات ترفيهية وفنية ومسابقات عدة يشارك فيها كثيرون، وتحظى بإقبال لافت، وتتميز فعاليات المسرح أيضاً بتنوعها وتجددها وتضمنها الكثير من الرقصات الفولكلورية والتراثية لأكثر من سبع دول يومياً.

وقال الفنان المسرحي ومقدم البرامج عبدالله أحمد الملقب بعبدالله بن لندن مسؤول فعاليات المسرح ومقدم العديد من الأنشطة على المسرح الكبير في شارع السيف، إن «المسرح أحد أهم الأنشطة التي تقام على شارع السيف، ويشهد إقبالاً كبيراً من قبل الجمهور والمرتادين، بسبب الفعاليات الممتعة التي تقدم عليه».

بن لندن الذي يجيد التحدث بلغات عدة مختلفة كالعربية والإنجليزية والهندية والإيرانية والبنغالية يستخدم لغاته لمخاطبة الحضور وإعلامهم عن نوع الفعالية ووقتها، ويدخل في حوار معهم خلال المسابقات ويمازحهم بلغاتهم، ما يضفي جواً خاصاً للأنشطة التي ينظمها المهرجان على المسرح، وتفاعلاً كبيراً بين الحضور والفعاليات.

وأشار أحمد إلى أن المسرح يشهد يومياً ما يزيد على 20 فعالية تبدأ مع الساعة الخامسة عصراً حتى الـ11 مساء، وتتنوع بين الرقصات المختلفة التي تقدمها فرقة «رقصات» كالرقصات والدبكات الفلسطينية واللبنانية والهندية والمصرية والإماراتية والمغربية، إضافة إلى رقصة «الكاوبوي»، وكذلك الفقرات الغنائية التي يقدمها مطربون يتمتعون بأصوات متميزة، ويغنون بلغات مختلفة كاللغة العربية والهندية والفارسية والتركية.

ويشهد المسرح يومياً عزفاً منفرداً لفنانين وعازفين لآلة الغيتار والعود وغيرهما، إضافة إلى تنظيم المسابقات، وفق أحمد الذي أشار إلى أن المسابقات تتنوع بين مسابقة باسم من «سيربح المليون»، و«ولا كلمة» التي يشارك فيها عدد من الحضور الذين ينتمون لجنسيات ودول مختلفة، وتتمثل مهمة المتسابق في أن يجيب عن الأسئلة التي أطرحها عليه من دون استخدام اللغة، بالإشارة فقط.

وتابع أن هناك أيضاً مسابقات للصغار وفعاليات ترفيهية، إضافة إلى المسابقة الكبيرة التي تجد الاهتمام الكبير من الحضور، وتتمثل في طلب أشخاص يصعدون الى المسرح ويلبون ما نطلبه منهم، سواء رقص أو غناء أو إبداء موهبة معينة، ومن يتمكن من أداء ما طلب منه بشكل جيد، وينال إعجاب الجمهور يكون الفائز، والجمهور هو الذي يحدد الفائز من خلال إبداء إعجابهم بما قدمه لهم، مشيراً إلى أن الجوائز التي تُقدم للحضور والمشاركين كثيرة ومتنوعة.

طباعة