إمام مسجد "يخطف نفسه" لحل ضائقته المالية

أوقفت القوى الأمنية إمام مسجد في بلدة مجدل عنجر في سهل البقاع (شرق لبنان) أمس، للاشتباه بأنه دبر عملية اختطاف وهمية لنفسه للحصول على ما يبدو على فدية لحل ضائقة مادية يواجهها.

وأوقف الشيخ محمد عبدالفتاح مجذوب إمام مسجد الرفاعي في مجدل عنجر، بتهمة التخطيط لاختطاف وهمي.
وكان الشيخ مجذوب اختفى الثلاثاء 26-1-2010، وعثر على سيارته على طريق فرعية في بلدته، متوفقة ومحركها دائر، وعمامته ملقاة على الأرض قربها.

وأثار اختفاء الشيخ مجذوب استنكارا من مشايخ البلدة، الذين طالبوا الدولة في بيان بالإسراع في كشف الخاطفين، حفاظا على السلم الأهلي.

وعثرت الجهات الأمنية على الشيخ مجذوب في أحد منازل قرية "لالا" المجاورة لمجدل عنجر "حليق الشعر واللحية".

وذكر بعض أهالي البلدة بأن الشيخ كان يعاني من ضائقة مادية بسبب ديون تراكمت عليه، وأنه قد يكون دبر عملية الخطف للحصول على فدية.
كما رجحت معلومات نشرتها الجمعة صحف لبنانية ان يكون الحصول على فدية هو سبب عملية الخطف الوهمية التي نسجها.

 

طباعة