برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    خلال زيارة مفوضية مرشدات الشارقة

    جواهر القاسمي تؤكد أهمية الاستثمار في الحركة الكشفية

    جواهر القاسمي خلال زيارتها مفوضية مرشدات الشارقة. من المصدر

    أكدت قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيسة جمعية مرشدات الإمارات، أهمية الاستثمار في الحركة الكشفية، وتعزيز دورها الأساسي المتمثل في الارتقاء بالفتيات الزهرات والمرشدات، من خلال تنمية قدراتهن المعرفية اللازمة، وتطويرها لبناء مستقبل واعد لهن في مختلف جوانب حياتهن الشخصيّة والعلميّة والمهنيّة.

    جاء ذلك خلال زيارة سمو الشيخة جواهر القاسمي مفوضية مرشدات الشارقة، حيث اجتمعت مع فريق عمل المفوضية للوقوف على أهم الإنجازات والخطط المستقبلية.

    وشدّدت سمو الشيخة جواهر القاسمي، على أهمية تمكين الفتيات الزهرات والمرشدات من التحلي بأخلاق عالية، وسمات متميزة، وقالت سموها: «نركز بشكل أساسي على بناء جيل من الفتيات الرائدات في المجتمع الإماراتي، وذلك من خلال تنمية وتطوير مجموعة من المهارات الأساسية اللازمة لتمكين الزهرات والمرشدات من التحدث بلباقة وثقة عالية أمام الجمهور، وتعزّز ثقافتهن المعرفية من خلال تشجيعهن على القراءة والكتابة، ونهل المعرفة التي ستكون سبباً في بناء جيل واعٍ يمتلك السمات والقيم والمبادئ المهمة، التي ستصل بنا إلى مستوى متقدم من الريادة في دولة الإمارات».

    وأضافت سمو الشيخة: «نطمح أن نصل بمفوضية مرشدات الشارقة إلى العالمية، بهدف تعزيز التعاون المشترك بين إمارة الشارقة ودولة الإمارات ودول الخليج العربي والدول العربية الأخرى، وذلك بالتركيز على تنظيم برامج تفاعلية متعددة، تشارك فيها الفتيات الزهرات والمرشدات من مختلف الجمعيات العربية والإقليمية، وتبادل المعرفة بين مفوضية مرشدات الشارقة ونظيراتها في الوطن العربي، مما يساعدنا على صقل جميع المهارات التي يمتلكنها في المؤسسة، وتمكينهن من تنظيم وتقديم ورش وبرامج تفاعلية لزميلاتهن الزهرات والمرشدات».

    نركّز على بناء جيل من الفتيات الرائدات في المجتمع الإماراتي

    طباعة