برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    وجّه دعوة لتقديم الأفكار والمقترحات حول معرض 2023

    الجناح الوطني ينتظر إبداعات تسرد قصصاً ملهمة في بينالي البندقية

    «أرضٍ لَدِنة» يمثل المشاركة الـ10 للجناح الوطني في بينالي البندقية. أرشيفية

    وجّه الجناح الوطني للدولة دعوة مفتوحة لتقديم الأفكار والمقترحات حول مفهوم التقييم الفني للمعرض الوطني، المُقام على هامش الدورة الـ2023 من المعرض الدولي للعمارة في بينالي البندقية، الذي ستمتد فترة تنظيمه بين مايو ونوفمبر 2023.

    ويستهدف الجناح الوطني للدولة القيمين الفنيين وفرق العمل الإشرافية، بما في ذلك المعماريون والمصممون والفنانون والمؤرخون والباحثون، ممن لديهم خبرة عملية في دولة الإمارات ومنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وأفغانستان وباكستان، بهدف تقديم الأفكار والمقترحات التي ستواصل ترجمة رؤية الجناح الوطني، وتسرد القصص الوطنية الملهمة، وترصد أبعاد وجوانب المشهد العمراني والحضري في الدولة، كما ستعزز بدورها الوعي حول الممارسات المعمارية محلياً وإقليمياً ودولياً.

    من جهتها، قالت المديرة التنفيذية لدى مؤسسة سلامة بنت حمدان آل نهيان، أنجيلا ميجلي، تعد مهمة التقييم الفني للجناح الوطني خلال الدورة الـ2023 من المعرض الدولي للعمارة فرصة رائعة لمشاركة القصص الملهمة حول دولة الإمارات، من وجهة نظر المعماريين، ضمن حوار عالمي معاصر، مضيفة «يواصل الجناح الوطني للدولة، انطلاقاً من رؤيته لتوفير منصّة لطرح الأفكار المبتكرة، التزامه بترسيخ أسس الحوار والتعاون الدولي، ضمن موضوعات التنمية الحضرية والعمارية والعيش في عالم عصري. ونحثّ كل المهتمين بسرعة تقديم مقترحاتهم والانضمام إلى رحلتنا، لإضافة إسهامات نوعية إلى هذا الحوار العالمي المثمر».

    من جانبها، قالت مديرة التنسيق في الجناح الوطني للدولة ليلى بن بريك «يسعدنا الإعلان عن توجيه دعوة ثانية مفتوحة لتقديم الأفكار والمقترحات حول رؤية التقييم الفني في الجناح الوطني لدولة الإمارات، خلال مشاركته في المعرض الدولي للعمارة في بينالي البندقية 2023. وأثناء ذلك، سنواصل البحث عن وجهات نظر وآراء مختلفة وأصوات جديدة، كما سنحثّ المتقدمين على إيجاد طرق تعاونية وإبداعية تعالج الحوار الإماراتي العصري بأسلوب يخاطب الجمهور العالمي».

    ويجب أن تشمل المفاهيم والأفكار المقترحة موضوع ونهج التقييم الفني للمعرض عبر رسالة واضحة، تضع الفكرة ضمن سياق الحوارات المحلية والإقليمية والدولية، التي تدور حول العمارة، بما في ذلك موضوعات المعارض السابقة للجناح الوطني للدولة.

    يشار إلى أن باب تقديم الطلبات يُغلق في 31 أكتوبر المقبل. وستتم دعوة المرشحين النهائيين لعرض مفاهيمهم بالكامل، خلال الجولة الثانية من عملية الاختيار.

    ويمثّل معرض «أرضٍ لَدِنة» المشاركة الـ10 للجناح الوطني في بينالي البندقية، كما يسلّط الضوء على إمكانات استخدام الأملاح والمركبات المعدنية في منطقة السبخة (المسطحات الملحية) بدولة الإمارات، بهدف تطويرها إلى مواد بناء مستدامة.

    وأقيم معرض الجناح الوطني تحت رعاية القيمين الفنيين المعماريين: وائل الأعور، المهندس المعماري والشريك المؤسس لاستوديو «واي واي»؛ وهو استوديو حائز العديد من الجوائز ويتخصص في مجالات العمارة وتنسيق المواقع والتصميم الغرافيكي والعمراني، والمهندس المعماري كينيتشي تيراموتو، الشريك المؤسس لاستوديو «واي واي» والذي أنشأ أخيراً مكتب «تيراموتو» في اليابان.

    أفراد ومجموعات

    تتولى مؤسسة سلامة بنت حمدان آل نهيان، مهام المفوّض الرسمي للجناح الوطني، بدعم من وزارة الثقافة والشباب.

    ويرحب الجناح الوطني بجميع المواطنين والمقيمين أو المتقدمين الموجودين في الخارج، لعرض خبراتهم ومعرفتهم المحلية، سواء منفردون أو ضمن مجموعات.

    • 31 أكتوبر المقبل، يغلق باب تلقي الطلبات والمشاركات.

    طباعة