«عكاسة»: 600 صورة من السينما المصرية تُعرض للمرة الأولى

    (شادية وميمي شكيب ووداد حمدي) في فيلم «معلهش يا زهر»1950. من المصدر

    أطلق مركز «عكاسة» للتصوير الفوتوغرافي في جامعة نيويورك أبوظبي مجموعة سمير فريد المؤلفة من 600 صورة فوتوغرافية من السينما المصرية، والتي لم تُعرض من قبل على الإطلاق، حيث حصل المركز على نسخ هذه الصور من مجموعة صور تعود لإرث الراحل سمير فريد، الكاتب والباحث والناقد السينمائي المصري الشهير. وتتضمن المجموعة سلسلة كبيرة من نسخ لصور تعود إلى الفترة بين عامي 1940 و1990 تم التقاطها في مواقع تصوير أفلام مصرية مختلفة، من بينها لقطات وصور عفوية للممثلين وطاقم العمل، بالإضافة إلى صور تم التقاطها خلف الكواليس أثناء التصوير، والتي تعكس التغييرات الاجتماعية والتاريخية على مدى خمسين عاماً. ويستخدم مركز «عكاسة» أحدث التقنيات المتوافرة للحفاظ على الصور وتطوير نسخة رقمية منها نظراً لحالتها المتآكلة والهشة، بالإضافة إلى ذلك، تم مسح الصور ثم معالجتها بهدف تحديد البيانات الوصفية المرتبطة بها، من بينها الأفلام التي التقطت منها، بالإضافة إلى الممثلين والمخرجين الذين يظهرون فيها.

    ويبذل الأرشيف الرقمي في المركز جهوداً كبيرة للحفاظ على الصور الفوتوغرافية القديمة التي يسهل ضياعها أو فقدانها، كما يهدف إلى توفير الصور للجمهور عبر الإنترنت لتعزيز سهولة الوصول إليها. واستطاع المركز حتى اليوم نشر أكثر من 10 آلاف صورة فوتوغرافية على الإنترنت عبر موقعه akkasah.org. ويحتضن مركز «عكاسة» للتصوير الفوتوغرافي في جامعة نيويورك أبوظبي أرشيفاً ضخماً للإرث الفوتوغرافي لدولة الإمارات العربية المتحدة ومنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، كما يستكشف تاريخ التصوير الفوتوغرافي وتطبيقاته المعاصرة في المنطقة من منظور مختلف، إذ يدعم الدراسة البحثية لمختلف المراحل التاريخية والممارسات الفنية في الوقت الذي يدعم فيه الحوار مع الثقافات وتقاليد التصوير المتعددة من مختلف أنحاء العالم. ويدعم مركز «عكاسة» تطوير ثقافة التصوير في الإمارات عبر باقة واسعة من الأنشطة.

    طباعة