<![CDATA[]]>
<

أكاديمية الأوسكار.. خطوة نحو التنوع بـ 928 عضواً

نانجياني من بين المدعوين للانضمام للأكاديمية. من المصدر

قالت أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة، التي تقدم جوائز الأوسكار، أول من أمس، إنها دعت 928 فرداً من 59 دولة، للانضمام إلى عضويتها في أكبر مبادرة لتحقيق التنوع، بعد أعوام من الانتقادات للأكاديمية لأن معظم أعضائها من الذكور البيض.

وأصغر عضو جديد هو 14 عاماً، بينما الأكبر يبلغ 86 عاماً.

ومن بين المدعوين نجمة فيلم «جيرلز تريب» تيفاني هاديش، ومؤلفا فيلم «ذا بيج سيك»: كوميل نانجياني، وإميلي جوردن، والممثل الكوميدي ديف تشابيل. وإذا قبل كل المدعوين الدعوة، فسترتفع نسبة التمثيل النسائي في الأكاديمية من 28 إلى 31%، وسيزيد عدد أصحاب البشرة الملونة إلى 16% من 13%.

وسيبلغ العدد الإجمالي لأعضاء الأكاديمية 7000، من الممثلين والكتاب والمخرجين والمنتجين، وغيرهم.

وتعكس هذه الأرقام سلسلة من التغييرات، التي نفذها مجلس محافظي الأكاديمية في عام 2016، لتنويع العضوية ومضاعفة عدد النساء والأقليات بحلول عام 2020.

وتم تسليط الضوء على زيادة التنوع في هوليوود عام 2015، مع الجدل الذي رافق وسم «#أوسكار سو وايت»، حيث لوحظ تمثيل مفرط للبيض، بعد أن تم ترشيح ممثلين بيض بالفئات العليا لتلك الجوائز.