العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    نقل دلال عبد العزيز من مستشفى خاص إلى حكومي

    نقلت الفنانة المصرية دلال عبد العزيز مساء الأول من أمس من المستشفى الدولي التي كانت تعالج به في منطقة النزهة الجديدة، لمستشفى حكومي، وذلك كما ذكرت صحيفة "الوطن" المصرية.

    وأضافت الصحيفة أنه تم نقل الفنانة بناء على إجراء خاص بأسرتها.

    وأوضحت "الوطن" أن بعض المصادر الطبية التي على دراية بالحالة الصحية للفنانة دلال عبد العزيز، أكدت أنه جرى نقلها من المستشفى الخاص الذي كانت تعالج به لمستشفى حكومي آخر، لعدة أسباب طبية، أولها أن المستشفى الحكومي معروف بتميزه الشديد في علاج حالات ما بعد كورونا، والسبب الثاني أن الحالة تحتاج لمزيد من الوقت في العلاج، ووجهة نظر الأطباء أن الاستمرار في نفس المستشفى وفي نفس حالة العزلة ربما يؤدي لإصابة الفنانة دلال عبد العزيز باكتئاب بدت علاماته عليها خلال أيامها الأخيرة في المستشفى الخاص، أما السبب الثالث، فهو أن الأطباء وأطقم التمريض لم يعد لديهم ما يقدمونه للحالة.

    وأكدت "الوطن" نقلاً عن تصريحات مصادرها الطبية أن أسرة الفنانة دلال عبد العزيز نقلتها من المستشفى التي كانت تعالج بها بناء على نصيحة طبية، رغبة في تحسن حالتها، إذ أنها تحتاج لأكسجين بصورة دائمة، نظرا لتليف رئتيها إثر الإصابة بكورونا والتعافي منه.

    وقالت مصادر في المستشفى الحكومي، الذي نقلت له الفنانة دلال عبد العزيز، إنه جرى التنبيه على أطقم التمريض والأطباء، بعدم الحديث مع الفنانة دلال عبد العزيز، عن حالة زوجها الراحل الفنان سمير غانم، موضحة أن هناك عددا قليلا جدًا سيتعامل معها من الأطباء والتمريض، حرصا على ألا يتسرب إليها خبر وفاته.

    وأكدت المصادر أن حالة الفنانة دلال عبد العزيز سوف تستغرق وقتا كي تعود رئتيها لما كانت عليه قبل إصابتها بالفيروس، مشددة على أنها ليست موضوعة على أجهزة التنفس الصناعي "فنتيلتور"، وأنها تحتاج لأكسجين من أجهزة "هاي فلو نزيل أو سباب".

    الكشف عن تكلفة إقامة دلال عبدالعزيز بالمستشفى


    إيمي سمير غانم تطلب الدعاء لوالدتها دلال عبد العزيز.. صور

     

     

     

    طباعة