مجلس الإمارات للإفتاء الشرعي يشارك في منتدى التسامح بأبوجا

    شارك كبير مفتين رئيس اللجنة العلمية بدائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي، الدكتور أحمد بن عبدالعزيز الحداد، ضمن وفد مجلس الإمارات للإفتاء الشرعي في «منتدى الحوار والتسامح بين الأديان»، الذي عقد أخيراً بالعاصمة النيجيرية أبوجا، وافتتحه سفير الدولة لدى نيجيريا، فهد عبيد التفاق، في إطار الاحتفاء بعام التسامح، وتوافقاً مع رؤية دولة الإمارات في التعايش السلمي والديني وقبول الآخر.

    وقالت الدائرة، في بيان أصدرته أخيراً: «شارك في جلسات المنتدى عدد من كبار رجال الدين ورواد الفكر والثقافة، وخبراء في مجال التنمية الاجتماعية والتعليم، حيث تطرقت محاوره إلى قيم الوسطية والتسامح في الإسلام والمسيحية والأديان الأخرى، وأهمية التعايش بسلام وإخاء ومحبة واحترام في المجتمعات المتعددة».

    وأشار سفير الدولة لدى نيجيريا، فهد عبيد محمد التفاق، في كلمته، إلى أهمية احترام آراء الآخرين، وتعزيز مبادئ الأخوة الإنسانية والتعايش السلمي والتسامح، لخلق مجتمعات آمنة منتجة ومتحدة، لافتاً إلى تجربة دولة الإمارات الرائدة في غرس مفاهيم التسامح.

    طباعة