رسائل

أنا مواطن (22 عاماً) من العين، حاصل على الشهادة الإعدادية ودورات أخرى، وكنت أعمل بإحدى الجهات الخاصة لمدة خمسة أشهر، وقدمت استقالتي نتيجة ظروف خاصة ألمت بي، وبعدها أكملت عاماً بلا عمل، طرقت خلاله أبواباً عدة في جهات ومؤسسات حكومية وخاصة من دون جدوى، ومكوثي في المنزل بلا عمل لا يجدي نفعاً، لذا أناشد المسؤولين في الجهات والمؤسسات الحكومية والخاصة مساعدتي في العثور على عمل، أستطيع من خلاله أن أوفر لنفسي متطلبات الحياة، في ظل غلاء المعيشة، وارتفاع الأسعار. (محمد)

أنا مواطنة من العين، حاصلة على شهادة الثانوية العامة، إضافة إلى دورة في الحاسب الآلي واللغة الإنجليزية، وأسرتي مكونة من أربعة أفراد، وتكمن مشكلتي في الظروف المعيشية الصعبة التي تمر بها أسرتي، وتراكم الديون على عاتق زوجي، وحاولت جاهدة البحث عن فرصة عمل في جهات ومؤسسات حكومية وخاصة منذ ثلاث سنوات، من دون جدوى، لذا أناشد المسؤولين في الجهات والمؤسسات الحكومية والخاصة مساعدتي في العثور على عمل، أستطيع من خلاله إعالة نفسي ومساعدة أسرتي في مواجهة مصروفات الحياة. (م.ح)

أنا مواطنة (21 عاماً) من العين، حاصلة على شهادة دبلوم العلوم المصرفية، بالإضافة إلى شهادة الثانوية العامة، وأبحث عن عمل منذ ثلاث سنوات، طرقت خلالها أبواب جهات حكومية وخاصة عدة، في العين وأبوظبي، من دون جدوى، وتعيش أسرتي ظروفاً صعبة تجعلنا غير قادرين على توفير متطلبات الحياة في ظل ارتفاع الأسعار، خصوصاً أن جزءاً كبيراً من راتب والدي التقاعدي يذهب لسداد ديون بنكية، والباقي لا يكفي متطلبات الحياة، لذا أناشد المسؤولين في الجهات الحكومية والخاصة مساعدتي في العثور على عمل. (خ.ر)

أنا مواطن (21 عاماً) من أبوظبي، حاصل على شهادة الثانوية العامة، ودورات أخرى، ووالدتي هي المعيلة الوحيدة للأسرة من النفقة التي تحصل عليها من والدي، وتكمن مشكلتي في عدم العثور على عمل، أستطيع من خلاله أن أوفر لنفسي متطلبات الحياة، وسبق لي التقديم على وظيفة في جهات ومؤسسات حكومية وخاصة من دون جدوى، ولا أعرف ما العمل في ظل الظروف الصعبة التي تمر بها الأسرة، لذا أناشد المسؤولين في الجهات الحكومية والخاصة مساعدتي في العثور على عمل، أستطيع من خلاله إعالة نفسي وأسرتي. (محمد)

 

طباعة