مع الاحترام

«هيئة صحة أبوظبي لديها لجنة قادرة على الفصل في حال المبالغة في طلب تحاليل أو صرف أدوية أو رفض خدمات يحتاجها المريض، إذ توجه إنذارات وتوقع غرامات عند تكرار الخطأ، تصل إلى منع الطبيب من مزاولة المهنة أو سحب الترخيص من شركة التأمين، كما تمتلك صلاحيات تحويل من وقع عليه الضرر الى الجهات القضائية للمطالبة بحقوقه من المتسبب».

هيئة الصحة في أبوظبي

8 من أبريل الجاري

 

تبذل هيئة الصحة في أبوظبي جهوداً كبيرة لمنع أطباء من المبالغة في صرف الأدوية والتحاليل، لكن يقيني أن الهيئة لن تستطيع الوصول إلى كل المخالفات الموجودة في هذا القطاع الحيوي، إذ تكتفي بالتحقيق في ما يصل إليها من شكاوى، وهذا لا يكفي للقضاء على مواطن الخلل، ولذا يتعين تشكيل لجان لفحص الوصفات الطبية للأطباء الذين تبلغ عنهم شركات التأمين، لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم في حال التأكد من صدق الشكوى.

مراقب

طباعة