البرتقالي يلوّن قبة الوصل.. من أجل التوعية

المبادرة تحفز المجتمع الدولي لإحراز تقدم في مكافحة مرض السرطان. من المصدر

باللون البرتقالي، اكتست قبة الوصل في «إكسبو 2020 دبي»، تزامناً مع اليوم العالمي للسرطان، بهدف رفع معدلات التوعية لدى فئات الجمهور بمخاطر هذا المرض، وتحفيز المجتمع الدولي لإحراز تقدم في المكافحة، لاسيما في البحوث العلمية والدواء.

ووسط حضور جماهيري لافت في قبة الوصل، استُخدم نحو 250 جهازاً متحركاً يتعمل بتقنية الليزر، لتسليط الضوء على هذا المناسبة المهمة، الجمعة الماضية.

ويهدف اليوم العالمي للسرطان لهذا العام، وهو مبادرة سنوية للاتحاد الدولي لمكافحة السرطان، إلى رفع مستوى الوعي العام عن طريق التعليم، وتشجيع الناس على اختيار نمط صحي، من أجل تقليل خطر الإصابة بالسرطان.

يشار إلى أن «إكسبو 2020 دبي» استضاف، خلال أسبوع الصحة واللياقة، مجموعة من حلقات التوعية النقاشية والتثقيفية، التي تحدّث خلالها ممثلون عن منظمة الصحة العالمية، ومجموعة من العلماء والأساتذة والعلماء في مجالات الرعاية الطبية والعلاجية حول مرض السرطان وسُبل مواجهته.

• 250 جهازاً متحركاً تعمل بتقنية الليزر، سلطت الضوء على المناسبة المهمة.

طباعة