10 زجاجات مياه صغيرة تعادل درهم..في أبوظبي تنقّل بالحافلة وادفع «مواداً بلاستيكية»

صورة

أطلق مركز النقل المتكامل التابع لدائرة البلديات والنقل، مبادرة جديدة بعنوان "مواد بلاستيكية مقابل تعرفة الرحلة عبر حافلات النقل العام"، وذلك في إطار جهوده المتواصلة لتعزيز مساهمة قطاع النقل العام في ترسيخ أسس الحياة المستدامة في إمارة

أبوظبي وتبني المبادرات المبتكرة التي تنسجم مع رؤى القيادة الحكيمة والأجندة الوطنية لتحقيق أهداف التنمية المستدامة وتعزيز جودة الحياة في إمارة ابوظبي، وتنفيذاً لسياسة المواد البلاستيكية المستخدمة لمرة واحدة في إمارة أبوظبي التي تعمل على

إطلاق نظام استرداد للقوارير البلاستيكية مبني على المحفزات.

وتتيح هذه المبادرة المجال أمام مستخدمي وسائل النقل العامللحصول على تنقل مجاني في الحافلات العامة من خلال تسليم القوارير البلاستيكية الفارغة وتحويلها إلى نقاط تُستخدم لدفع تعرفةالرحلة على متن الحافلات، وذلك بالتعاون مع هيئة البيئة – أبوظبي،

ومركز أبوظبي لإدارة النفايات "تدوير"، وشركة دي جريد "Dgrade" المتخصصة بإعادة تدوير المواد البلاستيكية وتحويلها إلى صناعات مختلفة بطريقة صديقة للبيئة ومستدامة. يتم إيداع القوارير البلاستيكية الفارغة في أجهزة "Dgrade" والحصول مقابل تلك

القوارير على نقاط لكل قارورة بلاستيكية، حيث تهدف هذه المبادرة إلى زيادة معدلات إعادة التدوير بالتعاون بين الشركاء الاستراتيجيين أصحاب العلاقة. 

ويمكن تجميع هذا الرصيد وتحويله لبطاقة "حافلات" الشخصيةالتي تسمح للمتعاملين بدفع تعرفة الرحلة عبر نظام الدفع الآلي المتوفر على متن حافلات النقل العام حيث يقوم النظام باحتساب قيمة الرحلة المطلوبة واقتطاعها تلقائياً من القيمة النقدية المخزنة

داخل البطاقة في أجهزة التحصيل الآلي المثبتة عند مداخل ومخارج الحافلات. وفي المرحلة الأولى سيتم توفير جهاز في محطةالحافلات الرئيسية بمدينة أبوظبي، لاستبدال العبوات البلاستيكية الفارغة بالقسائم التي تحتوي على أرصدة نقاط. وستقدم تدوير الدعم

اللازم في عملية جمع تلك القوارير البلاستيكية من محطة الحافلات الرئيسية ونقلها إلى منشأة المعالجة المخصصة لها، ليتم التعامل معها وفق أفضل الممارسات المستدامة والصديقة للبيئة.

وأشار المركز إلى أنه يتم احتساب النقاط على الشكل التالي، كل قارورة واحدة صغيرة الحجم 600 مل أو أقل تساوي (1) نقطة، فيما تساوي القارورة كبيرة الحجم التي تتجاوز الـ 600 مل (2) نقطة. وكل نقطة تعادل 10 فلوس أي أن (10) نقاط تعادل (1) درهم. وقد

قام مركز النقل المتكامل بإعداد كل التفاصيل والاشتراطات والإرشادات الخاصة بهذه المبادرة وتوضيح آلية جمع النقاط وابرازها بجانب الأجهزة المخصصة لإيداع القوارير الفارغة.

وأوضح مركز النقل المتكامل أن هذه المبادرة تهدف إلى تعزيز ثقافة الاستدامة المنبثقة من رؤية دائرة البلديات والنقل ومركز النقل المتكامل لحياه أفضل في إمارة أبوظبي ودعم الاستدامة البيئية في الإمارة، بالإضافة إلى تشجيع الأفراد على استخدام النقل العام

عن طريق الاستفادة من النقاط المكتسبة كرصيد لدفع تعرفة الرحلات.

إلى ذلك، تشكل مبادرة "مواد بلاستيكية مقابل تعرفة الرحلة عبر حافلات النقل العام" مثالاً يحتذى به في التعاون بين مركز النقل المتكامل والشركاء الاستراتيجيين في القطاعين العام والخاص لدعم سياسات الدولة نحو تقليل النفايات البلاستيكية وحماية البيئة

ودعم عمليات التدوير وتشجيع إعادة استخدام الموارد ومنح مستخدمي وسائل النقل العام مكافآت مقابل تصرفهم المسؤول وبطريقة تعزز نشر ثقافة الاستدامة وتزيد من دور المجتمع في الحفاظ على البيئة وتبني نمط حياة صديق للبيئة في إمارة أبوظبي.

هذا ويتطلع مركز النقل المتكامل لتفاعل المجتمع مع هذه المبادرة،وإبداء الآراء والأفكار التي تعزز ثقافة الاستدامة البيئية. وسيعملالمركز على قياس أثر هذه التجربة على المجتمع ومدى تفاعل مستخدمي الحافلات العامة معها، بهدف وضع خطة مستقبلية تمكن

من توسيع نطاق عمل المبادرة لتشمل مناطق أخرى في إمارة أبوظبي.

من جهتها، أشارت هيئة البيئة – أبوظبي إلى أهمية المبادرة كنموذج لاسترداد القوارير البلاستيكية وإعادة تدويرها. وأكدت أنها تعمل مع شركائها في القطاعين العام والخاص لإطلاق نظام متكامل لاسترداد القوارير البلاستيكية من منافذ البيع الرئيسية ومواقع أخرى

سيتم تحديدها إضافة إلى تشجيع مبادرات جمع هذه القوارير من المنازل بطريقة مبنية على المحفزات/ المكافآت التشجيعية.

طباعة