التدفقات النقدية عن 2021 والمتاحة عن 2022 تظهر تحسناً في التحصيل

مكتوم بن محمد يترأس اجتماعاً لمناقشة مستجدات الميزانية العامة للاتحاد

مكتوم بن محمد خلال ترؤسه الاجتماع السادس للجنة الميزانية العامة للاتحاد بحضور منصور بن زايد. من المصدر

ترأّس سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي نائب رئيس مجلس الوزراء وزير المالية، الاجتماع السادس للجنة الميزانية العامة للاتحاد، بحضور سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، ووزير شؤون مجلس الوزراء، محمد بن عبدالله القرقاوي، ووزير دولة للشؤون المالية، محمد بن هادي الحسيني، ومحافظ مصرف الإمارات المركزي، خالد محمد سالم التميمي، إلى جانب ممثلين من وزارة المالية.

وتضمنت أجندة اجتماع اللجنة، مناقشة مستجدات تنفيذ الميزانية العامة للاتحاد للسنة المالية 2022، ضمن دورة الميزانية «2022-2026»، في ضوء المستجدات والإجراءات التي قامت بها وزارة المالية، من أجل تحديث مشروع الميزانية العامة للاتحاد، وفقاً لأحكام المرسوم بقانون اتحادي في شأن المالية العامة، والقرارات والتوصيات ذات الصلة، فيما اطلعت اللجنة على متطلبات بعض برامج الحكومة الاتحادية، ووجهت بما يلزم بشأنها.

كما ناقش الاجتماع عدداً من الموضوعات، أهمها: نتائج التدفقات النقدية للحكومة الاتحادية عن السنة المالية 2021، والمتاحة عن الأشهر الأولى من السنة المالية الجارية 2022، والتقديرات للأشهر المقبلة، والتي أظهرت فيها مؤشرات التحصيل تحسناً عن السنة المالية السابقة، فيما وجهت اللجنة وزارة المالية باستكمال الإجراءات اللازمة لإعداد مشروع الميزانية العامة للاتحاد لسنة 2023، وفقاً للبرامج والأهداف الاستراتيجية المعتمدة، وبما يحقق رؤية دولة الإمارات للخمسين عاماً المقبلة.

• توجيه وزارة المالية باستكمال إجراءات إعداد مشروع الميزانية العامة للاتحاد 2023.

طباعة