إنجاز يؤكد مكانتها وجهة رائدة للفعاليات العالمية الكبرى

دبي تنجح في استقطاب 120 فعالية أعمال عالمية في 2021

نجح مكتب «فعاليات دبي للأعمال»، المكتب الرسمي لجذب الفعاليات والمؤتمرات في دبي، ومن خلال تعاونه مع شركائه في القطاعين العام والخاص خلال عام 2021، في استقطاب 120 فعالية أعمال عالمية، سواء تلك التي أقيمت في العام ذاته، أو سيتم تنظيمها خلال الأعوام المقبلة.

وتوقع بيان صدر أمس، أن يبلغ إجمالي الحضور في تلك الفعاليات التي تتنوع بين مؤتمرات واجتماعات وبرامج تحفيزية للشركات نحو 70 ألف من المسؤولين الحكوميين، وصنّاع القرار، والعلماء، والخبراء، ما يؤكد مكانة دبي، باعتبارها وجهة مفضلة لاستضافة الفعاليات العالمية بها، وحاضنة مثالية لمناقشات مهمة لرسم مستقبل العديد من القطاعات الحيوية والمهن الرئيسية، ودور الابتكار في دفع معدلات النمو الاقتصادي.

 

كفاءة دبي

ويرجع الأداء القوي، الذي تحقق على الرغم من الوضع الاستثنائي الذي شهده قطاع فعاليات الأعمال حول العالم خلال الفترة الماضية، إلى الكفاءة الكبيرة التي أظهرتها دبي في التعامل مع تبعات هذه المرحلة، والتي كانت محل تقدير دولي واسع النطاق، إذ وفرت دبي خيارات مثالية لمجموعة من الجمعيات والمنظمين الذين واجهوا تحديات في إقامة أنشطتهم وفعالياتهم في مواقع أخرى من العالم خلال الـ15 شهراً الماضية، من أجل تمكين تلك القطاعات من تسريع وتيرة التعافي، ومن ثم دفع عجلة الاقتصاد العالمي.

 

استمرارية الأعمال

وقال المدير العام لدائرة الاقتصاد والسياحة في دبي، هلال سعيد المري، إنه «في إطار توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، تمكنت دبي من التعامل بكفاءة مع تبعات التطورات التي شهدها العالم على مدار العامين الماضيين، وضمان استمرارية الأعمال، والمساهمة في تعافي قطاع السياحة والسفر العالمي، الأمر الذي حظي بتقدير مجتمع الأعمال الدولي، وأسهم كذلك في جعل دبي وجهة مفضلة للمؤسسات والشركات والجمعيات العالمية، وكذلك للموهوبين في العديد من القطاعات والمهن، ما يرسخ مكانتها كمركز رئيسي لاستضافة الفعاليات بكافة فئاتها وأحجامها».

وأضاف: «أكدت التجربة التي شهدناها على مدار العامين الماضيين، أهمية فعاليات الأعمال التي تنظم بحضور المشاركين والمتحدثين شخصياً، وكذلك ما يمكن أن تقدمه تلك الأنشطة والأحداث للمنظمين والمشاركين والرعاة والعارضين وغيرهم من فائدة مباشرة. لهذا، نواصل استكشاف مختلف الفرص الممكنة لاستضافة مزيد من فعاليات الأعمال في دبي خلال الفترة المقبلة، بالعمل المتواصل مع شركائنا لتوفير بيئة آمنة وفعالة لتمكين مختلف الأطراف المعنية من تبادل المعرفة والآراء والخبرات من أجل تأسيس إرث دائم».


دليل ثقة

من جهته، قال المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للتسويق السياحي والتجاري، عصام كاظم، إن فعاليات الأعمال تقوم بدور مهم في استقطاب الزوار الدوليين، فضلاً عن أثرها الاقتصادي الكبير، ومساهمتها في تطوير المعرفة والابتكار في الإمارة.


وأضاف: «لاشك أن زخم برنامج الفعاليات الخاص بالمؤسسات والجمعيات الدولية في دبي خلال الفترة المقبلة، هو دليل على الثقة التي توليها تلك الجهات بإمكانات دبي، ومعرفتها بقدرة الإمارة على توفير البيئة المناسبة لاستضافة مثل تلك الأحداث لمشاركة الآراء وتبادل الخبرات. كما أن البرامج التحفيزية للشركات التي ستشهدها دبي على مدار السنوات المقبلة، هي مؤشر واضح على الرغبة الأكيدة لدى الشركات الكبرى لاتخاذ دبي وجهة مفضلة لهم لإقامة أنشطتهم فيها».


التعاون مع الشركاء

في السياق نفسه، قال مساعد نائب رئيس «فعاليات دبي للأعمال»، ستين جاكوبسن، «حريصون على تعزيز التعاون مع شركائنا في قطاع الضيافة من المنشآت الفندقية، وأماكن استضافة الفعاليات، إضافة إلى مزودي الخدمات».

وأضاف: «نعول في عام 2022 على هذا التعاون الذي نعتقد أنه سيكون أكثر أهمية من أي وقت مضى، لاسيما ونحن نتطلع للاستفادة من تعافي قطاع السياحة والفعاليات عالمياً، توازياً مع جهودنا في تحفيز مخططي ومنظمي الفعاليات، وكذلك الجمعيات العالمية على تنظيم مؤتمراتهم واجتماعاتهم وأنشطتهم الترويجية والتحفيزية في دبي».

 

حملات تعريفية

وخلال 2022، سيقوم «فعاليات دبي للأعمال» بتسع حملات تعريفية خارجية في أربع قارات، لاستعراض إمكانات دبي في أسواق تقليدية مثل الهند، أوروبا، الصين، وأسواق تمتلك فرصاً قوية للنمو، بما في ذلك إسرائيل وأميركا اللاتينية.

فيما ستتواصل استضافة مزيد من الوفود المدعوة من جميع أنحاء العالم، لاستكشاف المدينة، كما ستتاح الفرصة للشركاء مرة أخرى للانضمام إلى «فعاليات دبي للأعمال» للمشاركة في المعارض التجارية الكبرى.

يشار إلى أن «دائرة الاقتصاد والسياحة بدبي» تستهدف استقطاب 400 فعالية اقتصادية عالمية سنوياً بحلول عام 2025.

 

فعاليات أعمال

ومن فعاليات الأعمال الكبرى التي فازت بها دبي في 2021:


* المؤتمر 27 للمجلس الدولي للمتاحف «آيكوم» للعام 2025، وستكون دبي أول مدينة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تحظى بتنظيم هذا المؤتمر الدولي.

* مؤتمر ومعرض BIR العالمي لإعادة التدوير 2022.

* المؤتمر الآسيوي لأمراض الكلى للأطفال 2023.

* مؤتمر الجمعية الدولية لغسيل الكلى البريتوني 2024.

* «McDonald's Russia Convention»، و«AIA Star Convention»، و«Oriflame Anniversary Gold Conference» والتي ستنظم في عام 2022.

 

طباعة