«المركزي»: عدد الموظفين الرئيسين فيها انخفض 451 موظفاً

«التحوّل الذكي» يغلق 28 فرعاً للبنوك الوطنية في 11 شهراً

صورة

واصلت البنوك الوطنية تحولها الذكي خلال الـ11 شهراً الأولى من العام 2021، إذ أغلقت 28 فرعاً على مستوى إمارات الدولة، ليصل إجمالي ما تمتلكه في نهاية نوفمبر الماضي إلى 513 فرعاً، مقارنة مع 541 فرعاً في نهاية ديسمبر 2020.

وأظهرت أحدث بيانات صادرة عن المصرف المركزي أيضاً، رفع وحدات الخدمات المصرفية الإلكترونية بواقع ثماني وحدات خلال الفترة ذاتها، ليصل عددها الإجمالي في نهاية نوفمبر 2021 إلى 42 وحدة مقارنة مع 34 وحدة في نهاية ديسمبر 2020، في وقت أشارت فيه البيانات إلى وجود بنك رقمي واحد يقدم خدماته إلكترونياً بشكل كامل.

أعداد الموظفين

ووفقاً لبيانات «المركزي»، فقد انخفض عدد الموظفين الرئيسين في البنوك الوطنية 451 موظفاً خلال فترة المقارنة، ليصل عددهم الإجمالي إلى 25 ألفاً و957 موظفاً في نهاية نوفمبر 2021، مقارنة مع 26 ألفاً و408 موظفين في نهاية ديسمبر 2020.

العمليات المباشرة

وقال الخبير المصرفي، مصطفى الركابي، إن البنوك تواصل بشكل متسارع تقليص عملياتها المباشرة للجمهور، بالتزامن مع التوسع في توفير الخدمات المصرفية عبر الإنترنت، ومن خلال التطبيقات الذكية.

ورأى أن الفترة المقبلة ستشهد مزيداً من عمليات إغلاق الفروع، نظراً لعدم الحاجة الفعلية إليها كالسابق، ذلك أن أكثر من 85% من الخدمات المصرفية تتوافر حالياً «أون لاين»، وعلى مدار الساعة، فضلاً عن مراكز خدمة المتعاملين التي باتت تنجز الكثير من معاملات المتعاملين مثل تقديم طلبات التمويل، والمستندات، ومتابعة حالة الطلب، إضافة إلى خدماتها التقليدية السابقة.

توفير الكلفة

وتابع الركابي: «مع اعتماد التوقيع الإلكتروني في العديد من البنوك، فإنه لن تكون هناك حاجة لمراجعة المتعاملين للفروع، ما يختصر الكثير من الجهد والوقت للجميع، ويوفر في الكلفة التشغيلية، بما يزيد من ربحية البنوك»، لافتاً إلى أن من الطبيعي أن تقل الحاجة إلى الموظفين، وبالتالي خفض عددهم، مع هذا التحول.

وأكد الركابي أن ما تقوم به البنوك الوطنية يأتي تماشياً مع خطة وتوجهات دولة الإمارات، بالتحول نحو الخدمات الرقمية وأتمتة العمليات، ويصب في جعل القطاع المصرفي في الدولة عالمياً، ويواكب أحدث المستجدات.

وأضاف أن حجم الاستثمارات التي أنفقتها البنوك على التحول الذكي كبير، ومن شأنه أن يؤسس للتنافس بينها، ويجعلها تطور من منظومتها التقنية، ما يعني توفير الخدمات بسهولة ويسر كبيرين.

طباعة