حلـــول رقميــة لمســــارات الدراجات الهوائية فـي دبي

استعراض حي لمفهوم «تقنيات الذكاء الاصطناعي في مسارات الدراجات الهوائية». من المصدر

تستعرض هيئة الطرق والمواصلات في دبي حلول «تقنيات الذكاء الاصطناعي في مسارات الدراجات الهوائية»، ضمن مشاركتها في أسبوع جيتكس للتقنية 2021، تجسيداً للمفهوم الذي طوّرته شركة «إيفوتيك»، إحدى الشركات الرائدة في تقديم حلول التحول الرقمي.

وتهدف المبادرة إلى جعل الطرق أكثر أماناً لراكبي الدراجات الهوائية، من خلال تبني الحلول الرقمية الكفيلة بإحداث تأثير مفيد على حياة الناس.

ومع نهاية عام 2020، نفذت هيئة الطرق والمواصلات مسارات دراجات تمتد 463 كيلومتراً، وتعتزم الهيئة رفع أطوال مسارات الدراجات إلى 739 كيلومتراً بحلول عام 2026، بهدف ربط المناطق الأكثر حيوية في الإمارة بمحطات وسائل المواصلات العامة المختلفة.

وسيتم خلال أسبوع جيتكس للتقنية تقديم استعراض حي للمفهوم الذي تم تطويره من قبل شركة «إيفوتيك» في جناح هيئة الطرق والمواصلات في المعرض، بالتزامن مع تنفيذ المرحلة الأولى منه في مسار ركوب الدراجات في ند الشبا.

وأوضح المدير التنفيذي لقطاع الدعم التقني المؤسسي بالهيئة، محمد المظرب، أنه عند تصميم مسار الدراجات الذكي، تمت مراعاة استخدام التقنيات الحديثة، مثل الذكاء الاصطناعي، وتعليم الآلة، وتحليل البيانات التي تم جمعها بواسطة تقنيات إنترنت الأشياء، للمساهمة في اكتشاف راكبي الدراجات والمتنزهين، بمن فيهم هواة الركض وراكبو السكوتر على المسار.

كما يقوم النظام بتحديد نسبة إشغال المسار الحالي، وسرعة الدراجات، ويُظهِر إن كانوا يرتدون خوذات السلامة أم لا. علاوة على ذلك يقوم النظام بتوظيف تقنيات التنبؤ الذكي، لتفادي حدوث ازدحام المسارات وحوادث التصادم، إضافة إلى تنبيه السلطات المختصة بالمخاطر المتزايدة، بناءً على البيانات التي تم تحليلها.

طباعة