لتقديم أفضل الخدمات وتعزيز الاستدامة المالية في الإمارة

حميد النعيمي يعتمد موازنة حكومة عجمان لعام 2021 بقيمة 2.066 مليار درهم

اعتمد صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي، عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، الموازنة العامة لحكومة عجمان لعام 2021 بقيمة متوازنة، ومن دون عجز، قدرها 2.066 مليار درهم، وتستهدف تحقيق الأولويات الاستراتيجية الحكومية، وتقديم أفضل الخدمات وتعزيز الاستدامة المالية في الإمارة.

وأكد سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي، ولي عهد عجمان رئيس المجلس التنفيذي، أن «الموازنة العامة لحكومة عجمان ما هي إلا سبيل لتحقيق وضمان (مجتمع سعيد)». وقال سموه: «تركز الموازنة لعام 2021 على محاور عدة، تشمل الشؤون الاقتصادية بنسبة 40%، بالإضافة إلى الخدمات العمومية العامة بنسبة 22%، ما يترجم رؤية عجمان 2021 التي تركز على دعم القدرات التنافسية للإمارة وتطويرها في مجالات التنمية المستدامة وبناء اقتصاد أخضر، وكذلك تعزيز الشراكة مع القطاع الخاص وتفعيل دوره التنموي، بما يسهم في تحقيق الرفاه والسعادة المجتمعية وزيادة إنتاجية الفرد».

وتضمنت الموازنة اعتماد نفقات الإسكان ومرافق المجتمع بنسبة 15%، والنظام العام والسلامة العامة بنسبة 13%، وحماية البيئة بنسبة 8%، بالإضافة إلى الترفيه والثقافة والدين بنسبة 2%. من جانبه، أوضح الشيخ أحمد بن حميد النعيمي، ممثل صاحب السمو حاكم عجمان للشؤون الإدارية والمالية رئيس دائرة المالية، أن «الموازنة العامة لحكومة عجمان تركز على استمرارية تحفيز اقتصاد الإمارة لضمان تحقيق معدلات النمو الاقتصادي، على الرغم من الظروف الاستثنائية الناجمة عن وباء (كورونا) الذي اجتاح العالم بأكمله في عام 2020، ما يسهم في تعزيز دور عجمان ومكانتها على الخارطة الاقتصادية الإقليمية والعالمية». وأشار إلى أن الموازنة تساعد على ضمان تحقيق الاستقرار المالي للإمارة، وتسهم في جعل كل المعطيات والمؤشرات والنتائج ضمن المعايير المالية الدولية، من حيث معدلات التضخم والإنفاق القطاعي وبقية مؤشرات الاقتصاد الكلي، إلى جانب تعزيز سياسات ضبط وترشيد الإنفاق الحكومي. وقال الشيخ أحمد بن حميد النعيمي إن «الموازنة تعزز التوجه الاستراتيجي للإمارة في تطوير مرافق المجتمع والمجالات الحيوية، والمحافظة على البيئة والصحة العامة، وتوسيع الرقعة الخضراء في الإمارة، وإرساء دعائم البيئة الاستثمارية الواعدة، وتطوير مجالات الاستثمار في الموارد البشرية، والعمل الجاد على تهيئة بيئة مواتية تساعد على الإبداع والابتكار، وذلك من خلال دعم الجهات الحكومية مالياً، وتلبية كل احتياجاتها لتعزيز قدراتها في تنفيذ مبادراتها ومشروعاتها الاستراتيجية والتشغيلية». من جهته، أكد الشيخ عبدالعزيز بن حميد النعيمي، رئيس دائرة التنمية السياحية في عجمان، أن «موازنة عجمان 2021، التي اعتمدها صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي، تهدف إلى تحقيق الرؤية الاستراتيجية للدولة بشكل عام، ولعجمان بشكل خاص، وتعكس توجيهات القيادة الرشيدة لدولة الإمارات، ونظرتها الشاملة والمتجددة، وتتسم موازنة الإمارة بالمرونة، ومواكبة المتغيرات المستجدة في ظل الظروف الراهنة وتداعيات جائحة (كورونا)».

طباعة