«أدنوك» تستضيف «ملتقى أبوظبي للرؤساء التنفيذيين»

يشارك أكثر من 30 مسؤولاً في قطاع النفط والغاز والبتروكيماويات على مستوى العالم في النسخة السادسة لـ«ملتقى أبوظبي للرؤساء التنفيذيين»، الذي تستضيفه شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك)، افتراضياً، في 11 نوفمبر الجاري، لمناقشة التحديات الملحة التي تواجه قطاع الطاقة، وكيفية تعزيز مرونة القطاع في مواجهة تداعيات جائحة «كوفيد-19»، ودور النفط والغاز في تحولات مشهد الطاقة المستقبلي. كما يوفر الملتقى حواراً رفيع المستوى حول ديناميكيات أسواق الطاقة وتعافي الاقتصاد ما بعد «كورونا».

وقال وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة الرئيس التنفيذي لشركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) ومجموعة شركاتها، الدكتور سلطان أحمد الجابر: «تماشياً مع رؤية القيادة في دولة الإمارات، بتعزيز الحوار ومد جسور التواصل مع المجتمع الدولي، ينعقد (ملتقى أبوظبي للرؤساء التنفيذيين) لتوفير منصة متميزة لقادة الفكر والخبراء لاستعراض تطورات وديناميكيات أسواق النفط والتحولات العالمية في قطاع الطاقة».

وأكد أن نسخة العام الجاري تكتسب أهمية خاصة فيما تتابع الأطراف المعنية المستجدات التي تشهدها أسواق النفط، بفعل القيود التي فرضتها جائحة «كوفيد-19»، وانعكاسها على سرعة واستدامة تعافي الاقتصاد، وانتعاش الطلب على الطاقة.

وأضاف أن الملتقى سيبني على المخرجات التي تناولها الحدث في نسخته الخامسة، ما يمكن من مشاركة الآراء، خصوصاً ما يتعلق بالحفاظ على استدامة الأعمال وتنافسيتها.

طباعة