«الطيران المدني»: 1000 طائرة تستخدم أجواء الإمارات يومياً

سيف السويدي: «التأثيرات التي واجهت حركة الطيران على مستوى العالم جراء (كورونا)، بدأت في التلاشي التدريجي».

كشفت الهيئة العامة للطيران المدني، عن ارتفاع عدد الطائرات المستخدمة لأجواء الدولة، خلال أكتوبر الجاري، إلى نحو 1000 طائرة في اليوم، بزيادة تصل إلى أكثر من 200% مقارنة مع أبريل الماضي.

وقال المدير العام للهيئة، سيف محمد السويدي، إن التأثيرات التي واجهت حركة الطيران، على مستوى العالم، جراء تفشي وباء «كورونا» المستجد بدأت في التلاشي التدريجي، مشيراً إلى الجهود التي تبذلها الجهات المعنية في الدولة مع قطاع الطيران المدني لاحتواء تلك التأثيرات بكفاءة عالية. وأكد تطبيق حلول عملية تسمح بالتشغيل الآمن للرحلات، مع اتخاذ الإجراءات الاحترازية كافة لضمان الحد من انتشار الوباء.

وأعرب السويدي عن سعادته برؤية العودة التدريجية لحركة الطيران، متوقعاً استمرار الانتعاش التدريجي للقطاع في الدولة والعالم، والتعافي التام.

وأضاف السويدي أن تشغيل دولة الإمارات لناقلين وطنيين جديدين خلال فترة الأزمة يمثل إضافة مهمة للقطاع، في إشارة إلى «شركة العربية للطيران - أبوظبي»، و«شركة ويز أير- أبوظبي».

طباعة