بعد أن سدّدت آخر السندات المستحقة بـ 1.5 مليار دولار

«ديوا» تعلن سجلاتها ودفاترها «صفرية الديون»

«ديوا»: 80 مليار درهم قيمة مشروعات جديدة تنفذها الهيئة. تصوير: أشوك فيرما

أعلنت هيئة كهرباء ومياه دبي (ديوا)، أمس، أنها انتهت من سداد آخر سنداتها المستحقة بقيمة 1.5 مليار دولار، وتمكنت من سداد كامل مبلغ السندات العالمية متوسطة الأجل «GMTN» - مستحقة السداد - التي تم إصدارها في عام 2010. وبهذه الخطوة، حققت الهيئة مكانة متميزة، تتمثل في عدم احتواء دفاترها وسجلاتها على أي ديون.

وأكدت الهيئة أنه تماشياً مع النمو الذي تشهده دبي، وبهدف توفير إمدادات موثوقة ذات اعتمادية عالمية المستوى من الكهرباء والمياه لجميع المتعاملين الذين يتجاوز عددهم مليون متعامل، فقد دأبت على زيادة استثماراتها في البنية التحتية في قطاعات الإنتاج والنقل والتوزيع، لتجاوز قيمة أصولها في الوقت الراهن 175 مليار درهم.

وقال العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، سعيد محمد الطاير، إنه «تنفيذاً لرؤية وتوجيهات صاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، فإن تركيز الهيئة ينصب على استخدام التقنيات الإحلالية، وزيادة الطاقة النظيفة، وتعزيز مكانة دبي عاصمة عالمية للاقتصاد الأخضر».

وأضاف: «تزيد قيمة المشروعات الجديدة التي تنفذها الهيئة على 80 مليار درهم، وهي مشروعات إما جارية أو قيد الإنجاز في السنوات الخمس المقبلة»، مشدداً على أن الهيئة لا تعتمد بالضرورة على قروض جديدة في هذا الصدد، وستعتمد على مواردها الداخلية، وتعزيز الشراكة بين القطاعين العام والخاص.

طباعة