«محاكم دبي» تستعرض المزايا التفاعلية لمشروع الدفع الذكي

    صورة

    تسلّط «محاكم دبي» الضوء على «خدمة الدفع الذكي لرسوم وأمانات وغرامات القضايا»، خلال مشاركتها في الدورة الـ39 من «أسبوع جيتكس للتقنية»، مستعرضةً المزايا التفاعلية التي تتيح بناء واجهات متكاملة للدفع الذكي، مع قابلية الاستخدام عبر الموقع الإلكتروني دون الحاجة إلى تسجيل الدخول.

    وتسمح الخدمة المبتكرة بسداد رسوم وتأمينات وغرامات القضايا، ولكل الخدمات التي لا تندرج حالياً تحت مظلة تسجيل القضايا السالفة أو الطلبات الذكية، والتي يتم تحديدها من قبل أمناء السر أو مديري الدعاوى في نظام القضايا، دون الحاجة إلى تحمّل عناء الحضور إلى مقر محاكم دبي.

    وقال مدير عام محاكم دبي، طارش عيد المنصوري، إنّ «خدمة الدفع الذكي لرسوم وأمانات وغرامات القضايا، تكتسب أهمية بالغة، كونها استكمالاً حقيقياً لجهود محاكم دبي، لتوفير منصات موثوقة ومتكاملة للدفع الإلكتروني والذكي، دون الحاجة إلى تسجيل الدخول أو زيارة مقر المحاكم، ما يصب في خدمة التوجه الوطني نحو ترجمة أهداف استراتيجية دبي للمعاملات اللاورقية، في ترسيخ دعائم السعادة والرفاهية، وتوفير السبل الضامنة لتلبية متطلبات استشراف وصنع المستقبل».

    ولفت إلى أنّ الخدمة المبتكرة تندرج في إطار خطط إعادة هندسة إجراءات التوريد والتحصيل والتقاضي، من أجل توفير قنوات متعددة للدفع، تتيح للمتعامل الحصول على الخدمة بشكل أفضل وأسرع، وتسهم في إثراء تجربته مع محاكم دبي.

    وتتمتع الخدمة بمزايا متطورة، تتيح إشعار المتعامل فورياً عند إصدار تذاكر توريد رسوم وأمانات وغرامات القضايا، عن طريق البريد الإلكتروني والرسائل النصية القصيرة، فضلاً عن توفير رابط مباشر للذهاب إلى صفحة الدفع الخاصة بالتذكرة المطلوب سدادها، مع السماح للمستخدم العام بالاستعلام عن الرسوم والأمانات والغرامات المستحقة على قضية معينة، دون الحاجة إلى تسجيل الدخول إلى موقع المحاكم. وتعتبر الخدمة الذكية وسيلة فاعلة لتمكين معاوني القضاء في «محاكم دبي»، من أمناء السر ومديري الدعاوى، من تسريع إجراءات التقاضي وإجراءات التنفيذ، استناداً إلى آلية جديدة تضمن تحصيل فرق الرسوم و/‏‏‏ أو التنفيذ بالرسوم، دون الحاجة إلى الطلب من أطراف القضية أو من ينوب عنهم الحضور إلى مبنى المحاكم لسداد المستحقات المتوجبة.


    الخدمة تسمح بسداد رسوم وأمانات وغرامات القضايا دون الحاجة إلى تسجيل الدخول إلى الموقع الإلكتروني.

    طباعة