12.3 % من إنفاق أسر أبوظبي في رمضان على الأغذية والمشروبات

أفاد مركز الإحصاء في أبوظبي، بأن الأسر في الإمارة، أنفقت 31.2% في المتوسط من دخلها في شهر رمضان الماضي على السكن وخدماته، وعلى رأسها المياه والكهرباء والغاز، بينما أنفقت 14.7% من دخلها على النقل، فيما أنفقت 12.3% من دخلها على الأغذية والمشروبات.

وأوضح المركز في تقرير، أمس، شمل 12 مجموعة رئيسة للإنفاق، أن الأسر في أبوظبي أنفقت 7.2% في المتوسط من دخلها في رمضان الماضي على التجهيزات والمعدات المنزلية وأعمال الصيانة الاعتيادية للمنازل، بينما أنفقت 6.9% من دخلها على التعليم، و5.4% على الملابس والأحذية، و5% على الاتصالات، و4.8% على الترويح والثقافة، و3.8% على المطاعم والفنادق، و1.6% على خدمات الصحة والمنتجات الصيدلانية، و0.2% على التبغ، بينما أنفقت النسبة المتبقية وهي 7% على سلع متنوعة، وفقاً لاهتمامات كل أسرة.

إلى ذلك، قال المدير العام لشركة «تروث» للاستشارات الاقتصادية، رضا مسلم، إنه في الوقت الذي انخفضت فيه كلفة السكن عموماً في أبوظبي خلال الـ12 شهراً الماضية، ارتفعت فيه كلفة الكهرباء والمياه والغاز بعد أن أصبحت أسعارها حرة.

وأضاف مسلم لـ«الإمارات اليوم» أن ارتفاع إنفاق الأسر على النقل ليصل إلى المرتبة الثانية في الإنفاق، يرجع إلى ارتفاع أسعار البنزين الذي شهد ارتفاعاً ملموساً خلال مايو الماضي تحديداً، لافتاً إلى أن نسبة الإنفاق على الأغذية والمشروبات تعد مرتفعة نسبياً نتيجة للسلوك الاستهلاكي في المجتمعات العربية عموماً خصوصاً في رمضان.

طباعة