8 مليارات دولار استثمارات مُتوقعة من إدراج السندات الإماراتية بمؤشر «جي بي مورجان»

«جي بي مورجان» أدرجت السندات السيادية الدولية للإمارات منذ نهاية يناير 2019. أرشيفية

أكدت مؤسسة «جي بي مورجان» أنها أدرجت، منذ نهاية يناير 2019، السندات السيادية الدولية للإمارات (المصدرة بالعملات الأجنبية)، بجانب سندات دول مجلس التعاون الخليجي، في مؤشرها لسندات الأسواق الناشئة.

وأكدت المؤسسة، في تصريحات لـ«الإمارات اليوم»، أن الإدراج سيسهم في جذب مستثمرين كبار، يتبعون المؤشر لأدوات الدين الخليجية.

على صعيد متصل، أوضح مدير الدخل الثابت ببنك «الإمارات دبي الوطني لإدارة الأصول»، بارث كيكاني، في تصريحات لـ«الإمارات اليوم»، أن «الوزن النسبي للإمارات في (المؤشر) سيصل، بنهاية سبتمبر 2019، إلى 2.6%، ما سيسهم في جذب تدفقات نقدية تراوح بين سبعة وثمانية مليارات دولار للسندات السيادية الإماراتية، سواء تلك التي ستصدر عن كل إمارة، أو من المؤسسات الحكومية، أو السندات السيادية الصادرة عن الحكومة الاتحادية».

وأكد أن الإدراج سيؤثر إيجاباً في السندات الإماراتية، وسيؤدي إلى تراجع العائد على تلك السندات.

وأضاف كيكاني أن تراجع العائد على السندات سيؤدي إلى خفض كلفة التمويل، ما سيؤثر في مستوى الاقتصاد الكلي للدولة، لافتاً إلى أن سلطنة عمان مدرجة بالفعل في المؤشر، بوزن نسبي قدره 2%، كما أن إدراج دول مجلس التعاون سيسهم في جذب ما يصل إلى 30 مليار دولار، من المستثمرين الذين يتبعون (المؤشر).

طباعة