تمويل بفائدة تفضيلية لأعضاء «محمد بن راشد للمشاريع» - الإمارات اليوم

بنك «رأس الخيمة الوطني» يوقّع اتفاقية مع صندوق محمد بن راشد لدعم المشاريع

تمويل بفائدة تفضيلية لأعضاء «محمد بن راشد للمشاريع»

خلال التوقيع على اتفاقية التعاون. من المصدر

وقّع بنك رأس الخيمة الوطني، وصندوق محمد بن راشد لدعم المشاريع، الذراع التمويلية لمؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة، إحدى مؤسسات اقتصادية دبي، اتفاقية تعاون، تنصّ على تقديم تمويل بأسعار تفضيلية للشركات الصغيرة والمتوسطة من أعضاء مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة. كما ستوفر الاتفاقية للشركات الصغيرة والمتوسطة الأعضاء في «المؤسسة»، إمكانية الوصول إلى مجموعة منتجات وخدمات يوفرها قطاع الخدمات المصرفية للأعمال في بنك رأس الخيمة الوطني، بما في ذلك حساب جارٍ للأعمال دون اشتراط حد أدنى للرصيد أو فرض رسوم للصيانة.

وبموجب الاتفاقية، يقوم البنك، كوكيل دفع بالنيابة عن صندوق محمد بن راشد لدعم المشاريع، بتقديم خدمات قرض مقابل الفاتورة وبيانات الفواتير إلى أعضاء مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة. وسيستخدم صندوق محمد بن راشد عمليات بنك رأس الخيمة الوطني وفحوص الحسابات والأرصدة المتبعة، للتمكن من صرف الأموال للشركات الصغيرة والمتوسطة الأعضاء في مؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع.

ووقّع الاتفاقية في فرع البنك بمنطقة القوز بدبي، كل من المدير التنفيذي لمؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة، عبدالباسط الجناحي والرئيس التنفيذي لبنك رأس الخيمة الوطني، بيتر إنغلاند. وافتتح عبدالباسط الجناحي وبيتر إنغلاند، أول مركز أعمال إماراتي للبنك متخصص لتلبية احتياجات العملاء الإماراتيين.

وقال عبدالباسط الجناحي: «تعتبر الشركات الصغيرة والمتوسطة شريان حياة اقتصاد دبي ودولة الإمارات، والمحرك الحيوي لنمو البلد والتنمية الاقتصادية. وتسعى (المؤسسة) إلى بحث كل السبل لدعم نمو أعمالهم، وتوفير كل الأدوات الداعمة في مجال المعرفة والابتكار وريادة الأعمال».

وأضاف الجناحي: «(المؤسسة) ملتزمة بإقامة شراكات مع الجهات المختصة، لضمان حصول الشركات الصغيرة والمتوسطة على جميع الموارد اللازمة، بما في ذلك المعرفة، ورأس المال البشري، والتمويل، لتسهيل توسع أعمالها خلال كل مرحلة من مراحل نموها».

وقال بيتر إنغلاند: «باعتبار بنك رأس الخيمة الوطني بنكاً رئيساً للشركات الصغيرة والمتوسطة في الدولة، فقد تم اختياره لدعم مبادرات صندوق محمد بن راشد لدعم المشاريع، لمساعدة الشركات الصغيرة والمتوسطة على الحصول على مزيد من التمويل بأسعار تفضيلية».

 

طباعة