2.44 مليار درهم صافي أرباح «دبي الإسلامي» النصفية - الإمارات اليوم

15 % زيادة في إجمالي الدخل إلى 5.57 مليارات درهم خلال 6 أشهر

2.44 مليار درهم صافي أرباح «دبي الإسلامي» النصفية

صورة

أعلنت مجموعة بنك دبي الإسلامي، أمس، عن نتائجها المالية للنصف الأول من العام الجاري، محققة صافي أرباح بلغ 2.441 مليار درهم بزيادة نسبتها 14% مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي، مدفوعاً بالارتفاع الكبير في الدخل الناتج عن الأعمال الرئيسة.

وأفادت المجموعة، في بيان، بأن إجمالي الدخل ارتفع خلال الأشهر الستة الأولى من العام الجاري، ليصل إلى5.577 مليارات درهم، بزيادة 15% مقارنة بالنصف الأول من العام الماضي، فيما قفز صافي الإيرادات التشغيلية ليصل إلى 4.036 مليارات درهم، بزيادة قدرها 10% مقارنة مع الفترة نفسها من عام 2017.

الموجودات

كما ارتفع صافي الموجودات التمويلية إلى 141.8 مليار درهم، بزيادة 6%، مقارنة مع 133.3 مليار درهم في نهاية العام الماضي، في حين ارتفعت استثمارات الصكوك إلى 28.4 مليار درهم، بزيادة نسبتها 18% مقارنة مع 24 مليار درهم في نهاية عام 2017، بينما وصل إجمالي الموجودات إلى 215.6 مليار درهم، بزيادة 4%، مقابل 207.3 مليارات درهم في نهاية العام الماضي.

ودائع

وبلغت ودائع المتعاملين 151.4 مليار درهم في النصف الأول من عام 2018، بزيادة 3% مقارنة مع نهاية عام 2017، فيما شكلت الحسابات الجارية وحسابات التوفير 39% من إجمالي قاعدة الودائع، مرتفعةً من 37% بنهاية العام الماضي، في حين وصلت نسبة التمويل إلى الودائع لـ94%، مع استمرار تعزيز الكفاءة.

وتحسنت الأرباح لكل سهم، لتصل إلى 0.38 درهم في النصف الأول من العام الجاري، مقارنة بـ0.33 درهم في الفترة نفسها من العام الماضي.

مبادرات جديدة

وقال مدير ديوان صاحب السمو حاكم دبي ورئيس مجلس إدارة «بنك دبي الإسلامي»، محمد إبراهيم الشيباني، إن «المبادرات الجديدة التي أعلنت عنها دولة الإمارات، أخيراً، لتشجيع النمو الاقتصادي عبر مختلف القطاعات الرئيسة، تبدو إيجابية للغاية بالنسبة للشركات وكذلك الأسواق المالية على مدى السنوات المقبلة».

وأضاف أن «طرح القوانين الجديدة لرأس المال يعد خطوة قوية أخرى من قبل الجهات التنظيمية، وتهدف إلى تعزيز القوة المالية للقطاع بشكل عام والحفاظ على مصلحة جميع المساهمين، مع خلق فرص نمو جديدة في الوقت ذاته».

وذكر أن «الاستجابة الهائلة للمساهمين تجاه رفع مستوى رأس المال، أخيراً، من خلال إصدار حقوق الاكتتاب، كانت رؤية مشجعة لمجلس الإدارة وأعضاء الإدارة العليا»، مشيراً إلى أنه «بالنظر إلى تجاوز الاكتتاب في الإصدار الحد المطلوب بنحو ثلاث مرات، فإن ذلك يدل بوضوح على الدعم القوي والثقة التي يضعها المستثمرون في هذه المؤسسة المتميزة».

امتياز

من جهته، قال العضو المنتدب لـ«بنك دبي الإسلامي»، عبدالله الهاملي، إن «ممارساتنا الصارمة في مجال إدارة المخاطر، والنهج الحذر تجاه الإقراض، أديا إلى إيجاد امتياز أكثر مناعة تجاه التقلبات الاقتصادية أكثر من أي وقت مضى».

وأضاف أن «البنك يواصل استثماراته لتعزيز قدراته الرقمية من خلال منصتنا على الإنترنت والهاتف المتحرك، التي تم تحسينها أخيراً، بما يهدف إلى تزويد متعاملينا بخدمات متقدمة لتوفير تجربة سهلة الاستخدام وأكثر ثراء».

عام موفق

بدوره، قال الرئيس التنفيذي لمجموعة «بنك دبي الإسلامي»، الدكتور عدنان شلوان، إن «2018 يعد حتى الآن عاماً موفقاً، حيث يسير كما خططنا له بالتوسع في جميع الأعمال، ما نتج عنه نمو الدخل الأساسي، في حين ظلت مؤشرات الأداء الرئيسة متوافقة مع التوجيهات».

طباعة