أستون مارتن « رابيد إس » العائلية تطرح نهاية 2012

«رابيد إس» تأتي بمحرك أقوى بـ 40 حصاناً من «رابيد». من المصدر

تعتزم شركة أستون مارتن البريطانية إطلاق النسخة الرياضية لسيارتها السيدان العائلية «رابيد إس» أواخر عام .2012

وتعتمد «أستون مارتن» في طرازها الجديد على محركات طرازها السوبر رياضي «دي بي إس» ذي الأسطوانات الـ12 سعة ستة لترات، ما يعطيها 40 حصاناً إضافياً عن محرك طراز «رابيد» السابق، لتصل الاستطاعة الميكانيكية القصوى للمحرك الجديد إلى 510 أحصنة تجعل السيارة تتسارع من السكون إلى سرعة 100 كلم/ساعة في غضون 5.1 ثوان.

ولم تقتصر التغيرات الجديدة لطراز عام 2012 على المحرك، بل شملت التصميمين الداخلي والخارجي، إذ أعاد قسم التصميم في «أستون مارتن» تصميم الهيكل الخارجي الذي ارتكز بصورة كبيرة على تزويد الطراز الجديد بمقدمة ومؤخرة ذواتي صفات أكثر هجومية من الطراز السابق، إذ عمد المصممون إلى تصميم المقدمة والمؤخرة أعرض وأكثر انخفاضاً من سابقتيهما، وإضافة تصميم جديد لمسرب الهواء المتوضع أسفل المصد الأمامي الذي بات أكثر اتساعاً عن سابقه.

وتميز التصميم الجديد بخطوط جانبية أكثر انحناءً وشبيه من ناحية التصميم بسيارات العضلات المفتولة الأميركية، خصوصاً أعلى العجلات الخلفية، ما يزيد كفاءة عوامل ديناميكية الهواء لهيكل السيارة.

وعلى الرغم من الأرقام والتفاصيل حول إطلاق الطراز الجديد، إلا أن الصانع البريطاني لم يحدد الفترة الزمنية التي من المقرر طرحها في أواخر عام ،2012 فيما كانت الأرقام أكثر دقةً حول سعر السيارة الذي حدد ابتداءً من 200 ألف جنيه أسترليني (1.28 مليون درهم).

طباعة