أدخلت تعديلات خاصة بالمبرمجين و«مديري النظام» والمستخدمين النهائيين

«مايكروسوفت» تعرض أكبر تحديث لـ«ويندوز 10»

«مايكروسوفت»: الإصدار الجديد سيتاح للمراجعة من قبل المطلعين الأوائل. غيتي

كشفت «شركة مايكروسوفت الأميركية» النقاب عن الملامح الأولية لأكبر وأهم تحديث يتوقع أن يطرأ على نظام تشغيل «ويندوز 10»، خلال العام الجاري، وتتضمن ثلاثة أقسام، الأول تعديلات تخص المبرمجين، وفي مقدمتها إعدادات جديدة تسمح بالتوافق التام بين نظام «ويندوز» ومنافسه التاريخي «لينكس»، والثاني تعديلات تخص مديري النظام وتتيح سيطرة كاملة على عمليات الضبط والتحديث والتشغيل والصلاحيات، والثالث تعديلات تخص مستخدمي النظام العاديين، ومن بينها التحكم في سطح المكتب، والتطبيقات، والبحث، والمساعد الصوتي الرقمي «كورتانا».

وأعلنت «مايكروسوفت» هذه المزايا، عبر مستند نشرته في 17 فبراير، في القسم الخاص بالوثائق والمستندات على موقعها الرسمي docs.microsoft.com بعنوان: «ما الجديد في ويندوز 10 الإصدار 20 إتش 1»، وهو الاسم الذي سيتحول عند الطرح الرسمي إلى «ويندوز 10 الإصدار 2004».

ووفقاً للمعلومات الواردة، فإن الإصدار الجديد سيتاح للمراجعة من قبل المطلعين الأوائل، قبل أبريل المقبل، ليطرح رسمياً بصورة نهائية خلال مايو 2020.

مديرو النظام

تتضمن المزايا الجديدة المخصصة لمديري النظام ميزة «إعادة تعيين الكمبيوتر»، وهي عبارة عن خيار لتنزيل ملفات إعداد النظام من خدمة «مايكروسوفت» للحوسبة السحابية الخاصة بـ«ويندوز»، بدلاً من استخدام ملفات التثبيت المحلية، كما هو معتاد في السابق، ويتطلب هذا الخيار وجود خطوط إنترنت عالية السرعة، تسمح بجعل عملية إعادة تعيين وتجهيز الكمبيوتر أسرع وأكثر أمناً، وهذه الميزة كانت متاحة لمستخدمي نظم «ماكنتوش» ولم تكن متاحة لمستخدمي «ويندوز».

ومن الميزات الجديدة، أن الأجهزة التي تتضمن نظم تأمين قائمة على بصمة الوجه أو الأصابع، من خلال حسابات على «مايكروسوفت»، فيمكن لمستخدميها إزالة استخدام كلمة المرور واسم المستخدم من «ويندوز» كليةً، والسماح بالدخول فقط عن طريق البصمات البيومترية السابقة، أو رمز التعريف الشخصي الخاص بميزة «ويندوز هالو».

مزايا المطورين

ظل العداء مستحكماً لعقود بين نظم تشغيل «ويندوز»، ونظم تشغيل «لينكس» مفتوحة المصدر، إلا أنه بدءاً من «ويندوز 10 الإصدار 2004»، سينتهي هذا العداء التاريخي للأبد، ويحل محله «توافق تام» بين النظامين.

ففي التعديلات الجديدة، أضافت «مايكروسوفت» تعديلات على «ويندوز» وصفتها بـ«تعديلات رئيسة في البنية التحتية للنظام»، بحيث بات يتضمن ما يعرف بـ«نظام لينكس الفرعي»، الذي يقصد به عملياً أن لينكس أصبح جزءاً من البنية التحتية الرئيسة لـ«ويندوز»، بحيث بات بالإمكان التحول من «ويندوز» إلى «لينكس» من داخل «ويندوز»، عبر البرنامج المعروف باسم «الماكينة التخيلية» التي تتيح تشغيل «لينكس» في قلب «ويندوز».

ويعد برنامج «الماكينة التخيلية» خفيفاً على الجهاز، ويتم تشغيله بسرعة وسلاسة، فضلاً عن إدارته بالكامل وبشفافية بوساطة «ويندوز»، وهذه ميزة قوية للغاية بالنسبة للمبرمجين الذين يعملون على مشروعات تطوير تتطلب منهم العمل على «لينكس» و«ويندوز» معاً أو أحدهما.

ومن المزايا الأخرى الخاصة بالمطورين والمبرمجين ميزة: «ويندوز ساند بوكس»، وهي إحدى الخواص المتعلقة بتأمين الكمبيوتر ونظام التشغيل نفسه، وتتضمن أدوات لضبط هذه البيئة الافتراضية أو التخيلية عن طريق إضافة ملفات التكوين.

مزايا للمستخدمين

يحمل «ويندوز 10 الإصدار 2004» العديد من المزايا الجديدة، المخصصة للمستخدم العادي، ومن بينها تحسينات أجريت على خاصية «سطح المكتب التخيلي»، إذ بات من الممكن تغيير الإعدادات الافتراضية الرتيبة، وإنشاء «سطح المكتب 1»، و«سطح المكتب 2»، و«سطح المكتب 3»، ثم تغيير أسمائها، لتصبح أسماء ذات معنى يختاره المستخدم بنفسه.

ومن خلال «مدير المهام»، بات من المتاح الآن معرفة درجة حرارة بطاقة الرسوميات المنفصلة، التي تتم إضافتها للكمبيوتر، من دون الحاجة إلى تثبيت أداة مساعدة خارجية، كما أصبحت نافذة تبويب الأداء تعرض نوعية وحدة التخزين المستخدم، هل هي من فئة «إس إس دي»، أم من وحدات «هارد ديسك» العادية.

ويقدم «الإصدار 2004» صفحة إعدادات جديدة محسنة، مع صفحة رئيسة جديدة للمستخدمين الذين يسجلون الدخول بحساب «مايكروسوفت»، إضافة إلى صفحة مستقلة تعرض «حالة الشبكة»، ويتم فيها دمج العنوان الرقمي، واستخدام البيانات وغيرها لتظهر في صفحة واحدة.

المساعد الرقمي

أجرت «شركة مايكروسوفت الأميركية» العديد من التعديلات على المساعد الرقمي الشخصي «كورتانا»، ليتحول من مساعد رقمي عام إلى مساعد إنتاجي شخصي يساعدك في تطبيقات «مايكروسوفت 365»، وفي إدارة المهام والوقت والتواصل مع الآخرين، كما قدمت الشركة تغييرات لتحسين نتائج البحث، استناداً إلى ملاحظات المستخدم، بما في ذلك إضافة وضع البحث المحسّن، وإضافة خيار سهل لتوسيع البحث عبر جميع المجلدات وبرامج التشغيل.

طباعة