«غارتنر»: هدوء نسبي يميل إلى «ركود» في معظم قطاعات سوق التقنية

    2019.. تباطؤ في مبيعات الأجهزة ونمو في «الحوسبة السحابية»

    «لينوفو» تتصدر مبيعات أجهزة الكمبيوتر الشخصية العالمية في الربع الثاني من 2019. غيتي

    كشف عام 2019، حتى الآن، حالة من الهدوء النسبي الذي يميل الى التباطؤ والركود، إذ تأرجحت معظم قطاعات سوق التقنية بين تقدم وتراجع طفيف.

    وبلغ الانخفاض في المبيعات 3.3% بالنسبة للأجهزة والمعدات المباعة عموماً على أساس سنوي، و2.5% في الهواتف المحمولة، و9.7% في مبيعات أشباه الموصلات، فيما سجلت مبيعات بعض القطاعات زيادات طفيفة، مثل قطاع أجهزة الكمبيوتر الشخصية الذي سجل نمواً بلغ 1.5%، وقطاع الإنفاق العام على تقنية المعلومات الذي سجل زيادة قدرها 0.6%، أما قطاع خدمات الحوسبة السحابية فسجل نمواً لافتاً بلغ 31.3%.

    جاءت هذه المؤشرات في سياق سلسلة تقارير أصدرتها مؤسسة «غارتنر» العالمية المتخصصة في بحوث واستشارات سوق تقنية المعلومات، وظهرت على «غرفة الأخبار» بموقعها gartner.com/‏‏en/‏‏newsroom خلال الأسبوعين الماضيين.

    الإنفاق على التقنية

    طبقاً لتقارير «غارتنر»، فإنه من المتوقع أن يصل إجمالي الإنفاق على تقنية المعلومات في العالم إلى 3.74 تريليونات دولار في عام 2019، بزيادة قدرها 0.6% على عام 2018.

    وأرجع نائب رئيس الأبحاث في «غارتنر»، جون ديفيد لوفلوك، النمو الطفيف إلى حالة «عدم اليقين» التي تغذيها شائعات الركود، وقضية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، والحروب التجارية، والتعريفات الجمركية، وهي أمور ستجعل الإنفاق على تكنولوجيا المعلومات شبه ثابت في عام 2019، على مستوى العالم ككل، إلا أنه سيظل هناك تباين كبير في معدلات النمو على المستويين المحلي والإقليمي، إذ يتوقع أن ينمو الإنفاق على تكنولوجيا المعلومات في أميركا الشمالية بنسبة 3.7%، وفي الصين 2.8%.

    وأضاف لوفلوك أن الإنفاق على قطاعات التكنولوجيا القديمة مثل مركز البيانات سيستمر في الانخفاض على الصعيد العالمي، كما سينخفض الإنفاق الاستهلاكي كنسبة مئوية من إجمالي الإنفاق كل عام بسبب التشبع وإضفاء الطابع السلعي، حيث باتت التطبيقات السحابية تضمن لهذه الأجهزة عمراً افتراضياً طويلاً، ومن ثم لا يوجد أي مشترين جدد في سوق الأجهزة.

    الكمبيوتر الشخصي

    كشفت «غارتنر» أنه بعد ربعين من التراجع، نما سوق أجهزة الكمبيوتر الشخصية في العالم بنسبة 1.5%، وبلغت الشحنات 63 مليون وحدة في الربع الثاني من عام 2019، بزيادة تبلغ مليون وحدة على الربع الثاني من 2018.

    وقالت كبيرة المحللين في «غارتنر»، ميكاكو كيتاجاوا، إن هذا النمو جاء مدفوعاً بطلب ناشئ عن تحديث نظم التشغيل العاملة في المؤسسات لتعمل وفق نظام «ويندوز 10»، خصوصاً في سوق أجهزة الكمبيوتر المكتبية.

    واستحوذت أكبر ثلاث شركات منتجة، وهي «لينوفو»، و«إتش بي»، و«ديل» على 64.1% من شحنات أجهزة الكمبيوتر الشخصية العالمية في الربع الثاني من عام 2019، مقارنة بنسبة 60.7% من الشحنات في الربع الثاني من عام 2018. واحتفظت «لينوفو» بالمرتبة الأولى. كما ازدادت مبيعات أجهزة كمبيوتر «إتش بي» الشخصية بنسبة 2.6% في الربع الثاني من عام 2019، مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، وسجلت مبيعات «ديل» نمواً للربع السادس على التوالي.

    الأجهزة المجمعة

    قدرت «غارتنر» عدد الوحدات المباعة من الأجهزة المجمعة (أجهزة الكمبيوتر المكتبية والمحمولة واللوحية والهواتف الذكية) بنحو 2.2 مليار وحدة في عام 2019، بانخفاض قدره 3.3% على أساس سنوي.

    وتلعب الهواتف الذكية العامل الاساسي في هذا التراجع، تليها أجهزة الكمبيوتر اللوحية، إذ يقدر الانخفاض في مبيعات الهواتف الذكية

    بـ2.5%، وهو أسوأ انخفاض على الإطلاق، ومن أهم أسبابه زيادة العمر الافتراضي للهواتف الجديدة من 2.6 عام إلى 2.9 عام، ما أثر سلباً في مبيعات النصف الأول، لأن دورة التغيير والإحلال بهواتف جديدة أصبحت طويلة.

    وترى تقارير «غارتنر» أن هواتف الجيل الخامس التي ظهرت طلائعها الأولى بداية العام الجاري، لم تمثل حافزاً أو دافعاً كافياً لتدعيم مبيعات الهواتف الذكية حتى الآن، لأن الأمر سيستغرق بعض الوقت لشركات الاتصالات لتوسيع نطاق التغطية بشبكات الجيل الخامس خارج المدن الكبرى.

    البنية التحتية

    كان قطاع البنية التحتية كخدمة، التي تعد من أبرز خدمات الحوسبة السحابية، من بين القطاعات القليلة التي أفلتت من حالة الهدوء والتباطؤ التي سادت سوق تقنية المعلومات خلال النصف الأول من العام الجاري، إذ قفزت عائداتها بنسبة 31.3%، لتصل إلى 32.4 مليار دولار بدلاً من 24.7 مليار دولار، واستحوذت «أمازون» على النصيب الأكبر بعائدات تقدر بنحو 15.5 مليار دولار، وزيادة قدرها 27%.

    عائدات أشباه الموصلات

    توقعت «غارتنر» أن يبلغ إجمالي عائدات أشباه الموصلات في جميع أنحاء العالم 429 مليار دولار في عام 2019 من 475 مليار دولار في عام 2018، بانخفاض يبلغ 9.7% بسبب بيئة التسعير المرتبطة بالنزاع التجاري الأميركي الصيني، التي أضعفت المبيعات، ودفعت سوق أشباه الموصلات العالمية إلى أدنى معدل نمو منذ عام 2009.

    طباعة