«مايكروسوفت»: التحسينات الجديدة تقدم حلولاً لمشكلات تحديثات نظام التشغيل

    الإصدار الجديد المعدّل من «ويندوز 10» أواخر مايو 2019

    «مايكروسوفت»: خطوات إضافية لزيادة الثقة بجودة تحديث «ويندوز 10». غيتي

    للمرة الثالثة، خلال ستة أشهر، تعود شركة «مايكروسوفت» الأميركية للإعلان عن طرح الإصدار الجديد المعدل من نظام تشغيل «ويندوز 10»، لافتة إلى أن النسخة المحسنة الجديدة من النظام، التي تحمل اسم «تحديث مايو 2019» ستُعرض كنسخة اختبارية، خلال الأسبوع المقبل، تمهيداً لطرحها رسمياً أواخر مايو 2019.

    وتركز التحسينات الجديدة علي تقديم حلول جديدة وجوهرية للمشكلات التي عادة ما تصاحب عملية الحصول على تحديثات نظام التشغيل، إذ يوفر الإصدار الجديد وقتاً أطول لعملية التحديث، يصل إلى أسابيع عدة، ويتضمن ساعة ذكية لتفادي القيام بالتحديث أثناء العمل، وإمكانية إيقاف التحديثات مؤقتاً لمدة تصل إلى 35 يوماً.

    ولادة متعسرة

    وكان الإصدار الجديد من نظام تشغيل «ويندوز 10» مرّ، منذ أكتوبر 2018، بما يشبه الولادة المتعسرة، فلا هو ظل في المرحلة الجنينية حتي يكتمل نموه ونضجه، ولا هو ولد وخرج للحياة ليعمل على أرض الواقع ليواجه مصيره، فقد ظهر هذا الإصدار للمرة الأولى خلال أكتوبر 2018 تحت اسم «تحديث أكتوبر 2018»، وواجه صعوبات عدة انتهت بسحبه وتأجيله، ثم عاد للظهور مرة أخرى، وقيل إنه سيطرح تحت اسم «تحديث مارس 2019»، لكنه لم يطرح بصفة نهائية بعدما صاحبته مشكلات، كان أبرزها الشاشة الزرقاء التي توقف عمل الأجهزة، ثم تجدد الحديث عن أنه سيطرح مطلع أبريل الجاري تحت اسم «تحديث أبريل 2018»، لتعود «مايكروسوفت» في الخامس من أبريل لتعلن على لسان نائب رئيس «مايكروسوفت» لنظام «ويندوز»، مايك فورتين، أنه سيتم طرح الإصدار تحت اسم «تحديث مايو 2019» بصفة تجريبية للخبراء وأعضاء برنامج «المطلعين الأوائل»، الأسبوع المقبل، كما أنه من المقرر أن يبدأ كل من مصنعي المعدات الأصلية وموفري خدمات الإنترنت في نشر التحديث داخلياً الأسبوع المقبل.

    مشكلات التحديث

    وأعلنت «مايكروسوفت» أن الإصدار الجديد يركز على حل المشكلات المصاحبة لعملية التحديث التي يقوم بها النظام، للحصول على الإصدار الجديد، وتركيبه وتشغيله بدلاً من الإصدار السابق عليه، ثم الحصول بعد ذلك، بصفة دورية مستمرة، على التحديثات الأمنية والتحسينات البرمجية.

    وفي ما يتعلق بالحصول على الإصدار الجديد وتحديث الإصدار القائم، فقد أتاح أسلوب التحديث الجديد للمستخدم اختيار وقت التثبيت الذي يختاره، بدلاً من الأسلوب الحالي الذي ترسل فيه «مايكروسوفت» هذه التحديثات إلى الأجهزة بمجرد أن تكون جاهزة، وبذلك يتمكن مستخدمو نظام «ويندوز 10» من البقاء على الإصدار الحالي، ومتابعة تلقي تحديثات الأمان الشهرية، وتجنب آخر تحديث حتى الوقت الذي يقررونه.

    وتسمح «مايكروسوفت» أيضاً لمستخدمي الإصدار المنزلي والاحترافي من النظام، بإيقاف الميزة، والتحديثات الشهرية لمدة تصل إلى 35 يوماً، كما تقدم تنبيهاً بأن التحديث متاح، لكن الأمر يعود إلى حد كبير إلى المستخدم لبدء التحديث. وفي ما يتعلق بالتحديثات اللاحقة المستمرة، فقد وفرت «مايكروسوفت» ميزة جديدة هي «الساعات النشطة الذكية»، التي تمكن نظام التشغيل من اكتشاف وقت استخدام جهاز الكمبيوتر، كي لا يتم تثبيت التحديثات أثناء العمل، وعلى الرغم من أن النظام يستمر بمطالبة المستخدمين بالحصول على آخر تحديث للميزات، فإنه لن يفرض تنزيلها وتثبيتها بشكل فوري بعد الآن.

    جودة وشفافية

    وقال نائب رئيس «مايكروسوفت» لنظام «ويندوز»، مايك فورتين: «نحن متحمسون للإعلان عن تغييرات مهمة في عملية تحديث (ويندوز)، والتغييرات المصممة لتحسين التجربة، وجعل المستخدم أكثر تحكماً، وتحسين جودة تحديثات (ويندوز)، حتى نحقق مبدأ الجودة والشفافية معاً». وأضاف: «بدءاً من تحديث مايو 2019، سيكون المستخدمون أكثر سيطرة على بدء تحديث نظام التشغيل، إذ سنقدم إشعاراً بأن التحديث متوافر، ويوصى به استناداً إلى بياناتنا، لكن الأمر يعود إلى حد كبير إلى المستخدم عند بدء التحديث». وأكد فورتين أن «مايكروسوفت» ستتخذ خطوات إضافية لزيادة الثقة بجودة تحديث مايو 2019، ومن هذه الخطوات زيادة مقدار الوقت الذي يقضيه التحديث في مايو 2019 في مرحلة معاينة الإصدار، وتوسيع التفاعل بشكل كبير مع الشركاء، بمن في ذلك صانعو المعدات الأصليون وموردو البرامج المستقلون، ما يساعد في تحسين الجودة الأولية عبر مجموعة متنوعة من الأجهزة.

    ساعات ذكية

    وقدم فورتين بعض الإيضاحات حول خاصية «ساعات العمل الذكية»، فقال إنها خاصية مهمتها تجنب إعادة تشغيل التحديث التلقائية، فهي تعتمد على نطاق زمني تم تكوينه يدوياً، لتجنب تثبيت التحديثات تلقائياً وإعادة التشغيل، وبهذه الخاصية سيكون أمام المستخدمين الآن خيار السماح لخاصية «تحديث ويندوز» بضبط الساعات النشطة بذكاء، استناداً إلى أنماط الاستخدام الخاصة بأجهزتهم.

    لوحة معلومات متكاملة

    من المقرر أن تطلق «مايكروسوفت» صفحة تتضمن لوحة معلومات متكاملة حول «صحة وسلامة» تحديث «ويندوز مايو 2019».

    وتعتبر هذه الخطوة تطبيقاً لمبدأ الشفافية التامة في التعامل مع المستخدمين، إذ ستمكن هذه اللوحة المستخدمين من الحصول على معلومات، في الوقت الفعلي تقريباً، عن حالة الإصدار الحالي والمشكلات المعروفة.

    طباعة