اشتباه في استخدام عملات Bitcoin الإلكترونية بغسل الأموال

عملة «بيتكوين» يتم تداولها على الإنترنت فقط ويصعب تتبعها. من المصدر

ألقت السلطات الأمنية الأميركية القبض على شخصين يشتبه في تورطهما باستخدام عملات «بيتكوين» Bitcoin الإلكترونية لغسل أموال، تمت المتاجرة بها في سوق افتراضية للمخدرات على الإنترنت.

وأوضحت وزارة العدل الأميركية، أنها أصدرت مذكرات اعتقال ضد كل من روبرت فايلا، المعروف بين المتاجرين بعملات «بيتكوين» باسم BTCKing، وشارلي شريم الرئيس التنفيذي لمنصة BitInstant.

وتعد منصة BitInstant إحدى أكبر المنصات المتوافرة على الإنترنت لتبادل عملة «بيتكوين» الإلكترونية، حيث يمكن استخدام المنصة لشراء تلك العملات، أو لاستبدالها بنقود حقيقية.

وأشارت وزارة العدل الأميركية إلى أن الثنائي متهم بالتورط في غسل ما يزيد على مليون دولار أميركي تم المتاجرة به باستخدام العملات الإلكترونية في سوق SilkRoad السوداء الإلكترونية لتجارة المخدرات. وأكدت الوزارة أن المتهم الأول، شارلي شريم، قد سهل للمتهم الثاني «فايلا»، استخدام منصة تبادل عملة «بيتكوين» الخاصة به، لشراء مبالغ كبيرة من العملة الإلكترونية، لإعادة بيعها لرواد سوق تجارة المخدرات الافتراضية.

وتتميز عملة «بيتكوين»، التي يتم تداولها على الإنترنت فقط، بأنها عملة يصعب تتبعها حيث لا تمتلك رقما مسلسلا، ولا يتم تسجيل التعاملات الخاصة بها لدى جهة محددة، ما جعلها مرغوبة بشدة في الأسواق السوداء على الشبكة العالمية، مثل سوقي المخدرات والقرصنة.

يذكر أن عملة «بيتكوين» كانت قد سجلت ارتفاعاً كبيراً في قيمتها منذ العام الماضي، ويجري تداولها حالياً بمتوسط سعر 790 دولاراً أميركياً.

طباعة