«سامسونغ» تؤجّل خطط إطلاق هواتف «تايزن»

الموعد المتوقع الجديد لإطلاق الهاتف هو النصف الثاني من العام الجاري. من المصدر

أجّلت شركة «سامسونغ» موعد إطلاق أول هواتفها العاملة بنظام تشغيل «تايزن»، وهو الإطلاق الذي كان مخططاً له أن يتم خلال النصف الأول من العام الجاري.

وقال مسؤول في الشركة الكورية الجنوبية: «سابقاً خطّطنا لإطلاق أول هاتف بنظام تايزن في عدد من الأسواق، مثل كوريا وروسيا، خلال النصف الأول من العام الجاري، إلا أن الإطلاق قد تأجل».

ولم يوضح المسؤول، في تصريحاته التي أبرزها موقع «Tizen Experts»، عن موعد إطلاق أول هواتف «سامسونغ» العاملة بالنظام الجديد في الأسواق، إلا أن المتوقع تأجيل طرح الهواتف إلى النصف الثاني من 2014.

ويأتي تأجيل «سامسونغ» لإطلاق أول هواتفها العاملة بنظام «تايزن» متزامناً مع قرار شركة «NTT Docomo » اليابانية للاتصالات، إحدى الشركات الداعمة للنظام، التي قررت تعليق عملية إطلاق هواتف عاملة بالنظام الجديد في اليابان.

وقال ممثل للشركة اليابانية لصحيفة «وول ستريت جورنال» إن شركته قد تأكدت أن السوق اليابانية لا تتسع حالياً لنظام تشغيل جديد منافس لنظامي «أندرويد» و«iOS».

وتُعِد «سامسونغ» نظام «تايزن» ليكون المنافس الأول لنظام «أندرويد» في سوق أنظمة تشغيل الأجهزة الذكية مفتوحة المصدر، وهو النظام الذي تطوره الشركة الكورية بجانب «إنتل»، وبدعم من مؤسسات أخرى مثل مؤسستي «لينوكس» و«LiMo».

يشار إلى أن هيئة الاتصالات الفيدرالية الأميركية (FCC) كانت قد وافقت، في ديسمبر الماضي، على هاتف جديد يعمل بنظام «تايزن» من إنتاج شركة «سامسونغ»، ويحمل الاسم الرمزي «SC-03F».

طباعة