أبرزها سعة الذاكرة وحجم الشاشة وقوة البطارية والمعالج

خبير تقنية يقدم 7 نصائح لشراء «تابليت» جديد

محمد هيليلي: «تحديد الهدف من الشراء سيترتب عليه عدد من المعايير منها المواصفات التقنية والشكلية للجهاز».

قال الخبير التقني والمدير العام لدى «شركة لينوفو للإلكترونيات» في الخليج وشرق إفريقيا، محمد حيليلي، إن هناك سبع نصائح من المهم مراعاتها عند شراء جهاز لوحي «تابليت».

وأضاف لـ«الإمارات اليوم» أن النصيحة الأولى تتمثل في تحديد الهدف من الشراء، والتي سيترتب عليه عدد من المعايير منها المواصفات التقنية والشكلية للجهاز، لافتاً إلى أن النصيحة الثانية تتمثل في ضرورة تحديد حجم الشاشة وفقاً للاستخدام، ذلك أن معظم قياسات شاشات الأجهزة اللوحية في الأسواق المحلية تراوح بين (7 و8 و10 بوصات).

وأوضح أن الشاشات قياس 10 بوصات هي الأنسب للطلبة في التعليم عن بعد، كما تعد الأفضل لاستخدامات العمل في المنزل أو المكتب، فيما تصلح الشاشات قياس سبع وثماني بوصات لأغراض التصفح وممارسة الألعاب ومشاهدة مقاطع الفيديو.

ولفت إلى أن النصيحة الثالثة تتركز في وجود سعة مناسبة لذاكرة الجهاز، مشيراً إلى أنه كلما كانت سعة الذاكرة أكبر، كانت أفضل لغايات التعلم والعمل، وحتى الألعاب.

وتتمثل النصيحة الرابعة في أهمية اختيار أجهزة تتسم بطاقات اتصالات تتبع لشركات تشغيل خدمات الاتصالات، مع خدمة الاتصال بشبكة الإنترنت اللاسلكي «واي فاي»، لافتاً إلى أنها تتيح خيارات أكبر للمستخدمين، خصوصاً دائمي التنقل بالأجهزة خارج المنزل أو المكتب، كما تفيد بالربط مع شبكة الانترنت باستخدام باقات البيانات، عند عدم توافر شبكات الإنترنت اللاسلكي.

وشدد على أهمية اختيار أجهزة ببطاريات قوية، كنصيحة خامسة، لافتاً إلى أن البطاريات القوية تعمل فترات أطول.

وأشار إلى أن النصيحة السادسة تتمثل في اختيار الشكل الخارجي للجهاز، فإذا كانت للطلبة من صغار السن، فإنه يفضل اختيار أجهزة مصنعة من خامات قوية مثل الكربون، أو المواد الصلبة التي يصعب كسرها، كما يفضل اختيار الأجهزة الأخف وزناً والأنحف.

وأوضح أن النصيحة السابعة تتمثل في اختيار نوعية المعالج في الجهاز والذاكرة العشوائية «رام»، مشيراً إلى أن الألعاب والرسومات تحتاج إلى أنواع مرتفعة من المعالجات وبأسعار أعلى، مقارنة بعمليات الاستخدام البسيطة مثل التواصل والتصفح.

طباعة