«كاسبرسكي» تنجز نقل «معالجة البيانات» إلى سويسرا

«كاسبرسكي» افتتحت مركزاً خامساً للشفافية في أميركا الشمالية. أرشيفية

أعلنت «كاسبرسكي» عن استكمال الخطوات الرئيسة في إنجاز مبادرتها العالمية للشفافية، وذلك بإتمام نقل أنشطة العمليات الخاصة بتخزين البيانات ومعالجتها من روسيا إلى سويسرا، إضافة إلى افتتاح مركز خامس للشفافية تابع للشركة في أميركا الشمالية. ودعت الشركة في ضوء ارتفاع مستويات الشفافية إلى بذل المزيد من جهود التعاونية الرامية إلى رفع درجة الأمن وتعزيز السلامة في منتجات البرمجيات الحديثة.

ومرت ثلاث سنوات منذ أن أعلنت «كاسبرسكي» عن المبادرة العالمية للشفافية، وتمثل الهدف من وراء المبادرة في إشراك مجتمع الأمن الرقمي الواسع وجميع أصحاب المصلحة في مسؤولية التحقق من مصداقية منتجاتهم وعملياتهم الداخلية والتجارية.

وأتاحت الشركة في هذا الإطار الشيفرة المصدرية لبرمجياتها للمراجعات المستقلة، وأخضعت منتجاتها وإجراءاتها لعدد من عمليات التقييم لدى أطراف خارجية، بينها تدقيق «SOC2» الذي تجريه إحدى شركات التدقيق العالمية الأربع الكبرى.

وأتمّت الشركة نقل عمليات معالجة البيانات وتخزينها، وشمل نطاق النقل أوروبا والولايات المتحدة وكندا، إضافة إلى عدد من دول آسيا المحيط الهادئ، تشمل أستراليا ونيوزيلندا واليابان وبنغلاديش وبروناي وكمبوديا والهند وإندونيسيا وكوريا الجنوبية ولاوس وماليزيا ونيبال وباكستان والفلبين وسنغافورة وسريلانكا وتايلاند وفيتنام.

طباعة