تقوده تقنيات الجيل الخامس للمحمول.. والواقعان «المعزز» و«الافتراضي»

«غارتنر»: «التسعير المرن» بتجارة التجزئة في 2025

«غارتنر»: تطبيق «التسعير المرن» في 10 سلاسل تجزئة كبرى متقدمة حول العالم بحلول 2025. من المصدر

في عام 2025 سيكون من الجائز أن تدخل مركزاً تجارياً يستخدم التقنية بكثافة لتتسوق احتياجاتك، فترى شاشة تعرض سعراً لعلبة لبن طازجة، وقبل أن تمتد يدك لأخذ العلبة، يكون السعر قد تغير انخفاضاً أو ارتفاعاً مثلما يحدث في أسهم البورصة، وفي هذه الحالة لن يكون بمقدورك الشكوى أو التبرم، فأنت في مركز تجاري يطبق أسلوب «التسعير المرن»، الذي يتحدد في الوقت الفعلي للشراء، لا «التسعير الثابت» الذي يظل كما هو لأسابيع أو أشهر أو عام أو أكثر.

هذا ما تتنبأ به مؤسسة «غارتنر» لبحوث تقنية المعلومات، أن يحدث في قطاع البيع بالتجزئة، وقالت إنها ستناقشه تفصيلياً في مؤتمر ستعقده في 21 مايو المقبل في العاصمة البريطانية لندن تحت عنوان «قمة الأعمال وتغيرات سوق التجزئة».

وسيتناول المؤتمر أيضاً توجهاً آخر من توجهات التغيير المتوقعة في عالم البيع بالتجزئة الأكثر قرباً من موجة «التسعير المرن»، ففي عام 2020 سيكون هناك أكثر من 100 مليون شخص حول العالم يتسوقون من المتاجر والمراكز التجارية الكبرى، مستخدمين تطبيقات تم بناؤها بتقنيات الواقع المعزز والواقع الافتراضي، التي تحقق محاكاة شبه واقعية لكل ما يتم شراؤه قبل شرائه فعلياً.

الجيل الخامس

وبحسب توقعات «غارتنر»، فإن الجيل الخامس للمحمول سيكون هو القوة الرئيسة الدافعة والمحركة للتغيرات الرئيسة العاصفة المتوقع حدوثها في قطاع البيع بالتجزئة، لكونه سيوفر قنوات اتصال فائقة السرعة تتيح تشغيل التطبيقات المعقدة والمركبة في الوقت الحقيقي، والتي تؤمن البنية التحتية المعلوماتية اللازمة لجعل «التسعير المرن» وتطبيقات الواقعين المعزز والافتراضي حقيقة واقعة مستقرة قابلة للحياة.وتشير «غارتنر» إلى أن تطبيقات الواقعين المعزز والافتراضي سيكون لها تأثير مختلف على قطاع البيع بالتجزئة بدءاً من العام المقبل، سواء بالنسبة للبائعين أو المشترين، إذ ستغير تجربة الشراء والتسوق بصورة ملحوظة.

استطلاع رأي

وكشفت «غارتنر» أنها أجرت استطلاع رأي موسعاً حول متاجر التجزئة، استخدمت فيه الإنترنت والمقابلات الهاتفية بمساعدة الكمبيوتر، والمقابلات المباشرة، واستمر خلال الفترة من يوليو إلى أغسطس 2018 على عينة كبيرة من المشاركين في أوروبا والولايات المتحدة، وكندا، والصين، ودول أخرى، للمساعدة في فهم استراتيجيات المؤسسات متعددة القنوات أو عبر القنوات ومبادرات الأعمال الرقمية الجارية في هذا القطاع.

وأشارت نتائج الاستطلاع إلى أنه بحلول عام 2020 سيكون لدى 46% من تجار التجزئة خطط لنشر حلول الواقع المعزز والواقع الافتراضي، لتكون جزءاً من أساليب العرض والبيع والمتابعة وإدارة العلاقات مع المشترين، وذلك بعد أن ارتفعت نسبة متاجر التجزئة التي تنفذ خططاً في المجال من 15 إلى 30% خلال العام الماضي.

ووفقاً لـ«غارتنر»، فإن سلاسل البيع بالتجزئة ومعهم المنتجون يتجهون إلى تقنيات الواقعين المعزز والافتراضي والتقنيات الغامرة، كونها تبني كفاءات ومهارات مهمة في عمليات البيع، تحقق خفضاً في التكاليف المرتبطة بتصميم منتجات جديدة، وتعزز فهم المعلومات من خلال تقنيات التصور والمحاكاة الرسومية المتقدمة، وتعتبر شركات مثل «إيكيا» و«علي بابا» من الشركات الرائدة في هذا السياق.

التسعير المرن

أما أبرز التغييرات التي ستحدث على الأجل الطويل في قطاع البيع بالتجزئة فهي التحول إلى ما يعرف بـ«التسعير المرن في الوقت الحقيقي»، والذي يقصد به أن نظام «التسعير الثابت» نسبياً للسلعة أو المنتج، خصوصاً بالنسبة للسلع والمنتجات التي يتم انتاجها وطرحها عبر دورات إنتاج قصيرة متكررة مثل المواد الغذائية، سينهار تدريجياً، ليحل محله تسعير متغير ومرن يمثل ذروة الاندماج والتفاعل اللحظي بين نظم الحصول على المواد الخام، والإنتاج، والتخزين، والنقل، وتحليل التكاليف، وإدارة العلاقات بين المنخرطين في سلاسل الإنتاج والتوريد، ليتشكل في النهاية سعر يتحدد عند لحظة الشراء، وتشارك فيه نظم الذكاء الاصطناعي وتعلم الآلة، والتحليلات العميقة للبيانات الضخمة المتدفقة لحظياً، وتستند هذه المنظومات المتشابكة إلى شبكات اتصالات فائقة السرعة لن يتم توفيرها بسهولة إلا من خلال شبكات الجيل الخامس للمحمول.

وتتوقع «غارتنر» أن يطبق «التسعير المرن» في 10 سلاسل تجزئة كبرى متقدمة حول العالم بحلول عام 2025.

ضغوط العمل

قالت محللة الأبحاث الرئيسة في «غارتنر»، حنا كركي، إن تجار التجزئة يقعون حالياً تحت ضغط متزايد بسبب النفقات الباهظة للمخازن المادية، ومن ثم يسعون للسيطرة على دورة العرض والبيع والإرجاع والتنفيذ، كما بات المستهلكون ينفرون تدريجياً من التجارب التي يتلقونها من تجار التجزئة، وتفادياً لذلك أصبح تجار التجزئة يتجهون لتزويد المتعاملين بتجربة موحدة للبيع بالتجزئة داخل المتاجر وخارجها، بالاستعانة بتطبيقات وحلول قائمة على الواقعين المعزز والافتراضي.


46 %

من تجار التجزئة

يخططون لنشر

واستخدام حلول

الواقعين المعزز

والافتراضي.

طباعة