رئيس «تويتر» يدلي بشهادته أمام «الكونغرس» الشهر المقبل - الإمارات اليوم

رئيس «تويتر» يدلي بشهادته أمام «الكونغرس» الشهر المقبل

لجنة الطاقة والتجارة تعتزم توجيه أسئلة صعبة بشأن كيفية مراقبة وتنظيم «تويتر» لمحتواه. أرشيفية

أعلنت لجنة الطاقة والتجارة بمجلس النواب الأميركي «الكونغرس» أن الرئيس التنفيذي لشركة «تويتر»، جاك دورسي، سيدلي بشهادته أمام اللجنة في الخامس من سبتمبر المقبل، بعد أن أثار بعض النواب الجمهوريين مخاوف من حذف شبكات التواصل الاجتماعي محتويات مما ينشره المحافظون.

وقال رئيس اللجنة، جريج والدن، في بيان، إن لجنة الطاقة والتجارة «تعتزم توجيه أسئلة صعبة بشأن كيفية مراقبة وتنظيم (تويتر) لمحتواه». وأضاف: «نتطلع لتحلي دورسي بالصراحة والشفافية في ما يتعلق بالعملية المعقدة وراء لوغاريتمات الشركة والقرارات الخاصة بالمحتوى». واتهم الرئيس الأميركي دونالد ترامب شركات التواصل الاجتماعي أخيراً، بإسكات «ملايين الأشخاص» في عمل من أعمال الرقابة، لكن دون تقديم دليل يدعم ادعاءه. وقال ترامب على «تويتر»، دون ذكر شركة معينة: «عمالقة وسائل التواصل الاجتماعي يسكتون ملايين الأشخاص. لا يمكنكم فعل ذلك حتى إذا كان ذلك يعني ضرورة أن نواصل سماع الأخبار الكاذبة مثل (سي إن إن) التي تأثرت معدلات مشاهدتها بشكل خطر. على الناس تحديد ما هو حقيقي وما هو غير ذلك دون رقابة». وانتقد ترامب أيضاً وسائل التواصل الاجتماعي الأسبوع الماضي قائلاً دون تقديم دليل، إن «شركات لم يكشف النقاب عنها تميز في المعاملة تماماً ضد الأصوات الجمهورية المحافظة». وجاءت هذه التغريدات بعد اتخاذ شركات «أبل» و«فيس بوك» و«غوغل» التابعة لشركة «ألفابيت» إجراءات لحذف بعض ما نشره موقع «انفوورز» الإلكتروني الذي يديره اليكس جونز، أحد أنصار نظرية المؤامرة. وكانت اللجنة القضائية بمجلس النواب الأميركي دعت أيضاً في شهر يوليو الماضي خبراء من «فيس بوك» و«تويتر» و«ألفابيت» المالكة لـ«غوغل» و«يوتيوب» لسماع شهاداتهم حول تحكم شركات مواقع التواصل الاجتماعي في المحتوى لأسباب سياسية.


«أبل» و«فيس بوك» و«غوغل» اتخذت إجراءات لحذف بعض ما نشره موقع «إنفوورز».

طباعة