محاذير تفعيل «الوضع الخاص» في حسابات «لينكد إن» المجانية

يسمح ملمح «الوضع الخاص» Private Mode لأصحاب الحسابات عبر شبكة «لينكد إن» بتصفح وزيارة الملفات الشخصية للآخرين دون إخبار هؤلاء الذين تم تصفح ملفاتهم.

وعلى الرغم من الفائدة المهمة التي قد يجنيها المستخدم من ذلك، فإن هناك سلبيات لابد أن يعلمها قبل الإقدام على تفعيل هذا الوضع. لذلك، إذا كنت من أصحاب الحسابات عبر شبكة «لينكد إن» وتفكر في تفعيل الملمح، فعليك الانتباه أولاً إلى هذه المحاذير حتى لا تفقد بعض الميزات التي تتمتع بها:

* إذا ظهر ملفك الشخصي في عمليات البحث، فلن تستطيع أن تعرف من بحث عنك، وكل ما يمكن أن تراه هو المهنة أو الوظيفة الخاصة بمن بحث عنك.

* لن تتمكن من معرفة من اطلع على ملفك الشخصي بعد تفعيل «الوضع الخاص»Private Mode.

* الطريقة الوحيدة التي يمكنك أن تعرف من خلالها من اطلع على ملفك الشخصي، أو بحث عنك بعد تفعيل «الوضع الخاص» هو أن تستخدم «الحساب المدفوع» LinkedIn Premium الذي يسمح لك بتصفح ملفات الآخرين سراً، بينما يخبرك بمن تصفح ملفك الشخصي.

* ستخبرك الشبكة عبر البريد الإلكتروني، أو من خلال التنبيهات، أنه تم البحث عن ملفك الشخصي من قبل عدد أشخاص معين، أو أن ملفك ظهر في البحث، لكن لن تعرف من قام بهذا خلال آخر ثلاثة أشهر.

* لن يعرف أعضاء «لينكد إن» الآخرين متى تكون نشطاً على الشبكة، حتى لو كانوا من متابعيك أو جهات الاتصال الخاصة بك.

طباعة