شقيقان تواجها مرتين متتاليتين مع منتخبين مختلفين في كأس العالم

الشقيقان بواتنغ خلال مشاركتهما مع منتخبي ألمانيا وغانا في مونديال 2014. من المصدر

وضعت قرعة مونديال البرازيل 2014 الشقيقين، جيروم وكيفين بواتنغ، لاعبي منتخبي ألمانيا وغانا، في مواجهة متجددة ضد بعضهما، للمرة الثانية على التوالي، في نهائيات كأس العالم، في حدث غير مسبوق بتاريخ المونديال، خصوصاً أن الشقيقين سبق لهما أن تواجها في مونديال جنوب إفريقيا 2010.

ورغم تكرار ظاهرة مواجهة الأشقاء لبعضهما في نهائيات كأس العالم، إلا أن فرادة مواجهة الشقيقين بواتنغ في تاريخ المونديال هي الوحيدة التي جمعت شقيقين لعبا ضد بعضهما مع منتخبين مختلفين في نهائيين متتاليين من بطولات كأس العالم.

وترعرع الشقيقان معاً في ألمانيا، ولعبا في فرق الناشئين والهواة لنادي هرتا برلين، قبل أن يشق كل منهما طريقه في عالم الساحرة المستديرة بمفرده، في تجارب احترافية بين إنجلترا وإيطاليا وألمانيا، لينجح جيروم في الانضمام إلى المنتخب الألماني، فيما فضّل شقيقه كيفين تمثيل منتخب بلاد والده غانا.

ولم تقف فرادة الشقيقين بواتنغ عند مواجهتهما لبعضهما مرتين في نهائيات المونديال فحسب، بل إن كلتا المواجهتين انتهت بالتعادل الإيجابي، وبالنتيجة ذاتها (2-2)، بعد أن جمعتهما المواجهة الأولى في إطار المجموعة الرابعة لمونديال 2010، وتكرار المشهد في مباريات المجموعة السابعة من مونديال 2014، إلا أن المجد العالمي وقف في نهاية المطاف لمصلحة جيروم المتوج في نسخة البرازيل باللقب العالمي مع المنتخب الألماني، عقب الفوز في النهائي على الأرجنتين بهدف دون رد. 

 للإطلاع على ملحق إلكتروني.. منتخبات كأس العالم، يرجى الضغط على هذا الرابط.

طباعة