الحمادي والمهري تميزا في دقة احتساب 5 حالات تسلل

العاجل: محمد عبدالله أظهر شخصيته القوية في مباراة صربيا والكاميرون

صورة

أكد الحكم الدولي السابق في كرة القدم عبدالله العاجل، أن طاقم التحكيم الإماراتي بقيادة محمد عبدالله حسن أدار مباراة صربيا والكاميرون التي أقيمت أمس، وانتهت بالتعادل 3-3 ضمن الجولة الثانية لحساب المجموعة السابعة في كأس العالم (قطر 2022) بشكل مميز دون أخطاء مؤثرة، مشيراً إلى أن محمد عبدالله تميز في إدارته للاعبي المنتخبين أكثر منه في تطبيق القانون، وذلك للحد من اعتراضاتهم المتكررة ما سهل عليه إدارة المباراة بشكل مميز.

وضم طاقم التحكيم الإماراتي الذي قاد المباراة أيضاً الحكمين المساعدين محمد أحمد الحمادي وحسن المهري، وتُعد هذه المباراة الثانية التي يديرها الطاقم الإماراتي في مونديال قطر بعدما قاد مباراة إسبانيا وكوستاريكا في الجولة الأولى لحساب المجموعة الخامسة التي انتهت بفوز إسبانيا 7-0.

وأشهر الحكم محمد عبدالله حسن أربع بطاقات صفراء خلال المباراة، بواقع بطاقتين لكل فريق، فيما خلت المباراة من البطاقات الحمراء.

وقال عبدالله العاجل لـ«الإمارات اليوم»: «المباراة خلت من أي أخطاء تحكيمية، كما أن الأهداف الستة في المباراة كانت صحيحة، رغم الجدل الذي أثير بشأن الهدف الملغي للكاميرون بداعي وجود تسلل قبل أن يعلن حكم الفيديو (الفار) صحته».

وأضاف العاجل: «لفت نظري أن الحكم محمد عبدالله حسن كان حازماً في مسألة إدارته للاعبين، إذ قام بإيقاف اللعب أكثر من مرة لمنع اللاعبين من الاعتراض على قراراته، خصوصاً في الشوط الأول الذي شهد تسجيل ثلاثة أهداف منها هدفان لصربيا وهدف للكاميرون، إذ جاءت الأهداف الثلاثة من كرات ثابتة».

وتابع: «بالنسبة للهدف الثاني لمنتخب الكاميرون الذي ألغاه الحكم المساعد الأول محمد الحمادي بداعي التسلل قبل أن يقوم الحكم الفيديو (الفار) بالتدخل واحتسابه هدفاً صحيحاً، يعد من الحالات التحكيمية الصعبة وهذه الحالة تحديداً لا يمكن رؤيتها بالعين المجردة».

وأكمل: «الحكمان المساعدان محمد الحمادي وحسن المهري تميزا في دقة احتساب حالات التسلل التي بلغت نحو خمس حالات، وساعدا حكم الساحة محمد عبدالله حسن في إدارة المباراة بصورة مميزة».

وأشار العاجل إلى أن محمد عبدالله حسن أظهر خلال إدارته حتى الآن لمباراتين في كأس العالم (قطر 2022) شخصيته القوية، وخرج بالمباراتين إلى بر الأمان.

ويتوقع خبراء تحكيم أن تسند لطاقم التحكيم الإماراتي إدارة مباريات أخرى في الأدوار المتقدمة، قياساً بالمستوى الذي ظهر به خلال إدارته للمباراتين السابقتين.

للإطلاع على ملحق إلكتروني.. منتخبات كأس العالم، يرجى الضغط على هذا الرابط.

طباعة