السباق يمر من أمام أشهر معالم شارع الشيخ زايد

«تحدي دبي للدراجات الهوائية» ينطلق 6 نوفمبر

صورة

ينطلق «تحدي دبي للدراجات الهوائية» برعاية مجموعة «دي بي ورلد»، في دورته الثالثة يوم السادس من نوفمبر المقبل وهو أحد أبرز فعاليات «تحدي دبي للياقة». وذكر بيان صحافي أن شارع الشيخ زايد سيتحول إلى مسار مفتوح لركوب الدراجات الهوائية، بمشاركة الآلاف من عشاق هذه الرياضة الذين سيخوضون تجربة مميزة عندما يتسابقون بين أبرز وأشهر المعالم التي تتميز بها المدينة، ومن أهمها متحف المستقبل، وقناة دبي المائية، وبرج خليفة.

ويقدم «تحدي دبي للدراجات الهوائية» فرصة للعائلات والأطفال للمشاركة في المسار العائلي بطول أربعة كيلومترات، والذي يقام على «بوليفارد الشيخ محمد بن راشد»، مروراً بالقرب من «دبي مول»، و«دبي أوبرا»، و«برج خليفة»، وهو مسار مناسب لكل الفئات العمرية ومستويات اللياقة البدنية، أما المسار على شارع الشيخ زايد فيبلغ طوله 12 كيلومتراً، ويمتدّ من «مركز دبي التجاري العالمي» إلى «حديقة الصفا»، مروراً فوق جسر «قناة دبي المائية»، وهو مناسب للدرّاجين أصحاب الخبرة، ولهذا المسار خمس بوابات انطلاق بالقرب من متحف المستقبل، ومنطقة السطوة، وكوكاكولا أرينا، ومنطقة الخليج التجاري، والمستوى السفلي من «مركز دبي المالي العالمي»، أما المسار العائلي في وسط مدينة دبي فستكون بداية انطلاقه في «دبي مول».

وشهدت دورة العام الماضي من «تحدي دبي للدراجات الهوائية» مشاركة 33 ألف درّاج من مختلف الأعمار ومستويات اللياقة البدنية، عاشوا فيها تجربة رياضية مجتمعية لا تنسى، مؤكدين التزامهم بتحقيق أهداف التحدي 30×30، وذلك للارتقاء بأسلوب حياة أكثر صحةً ونشاطاً.

وقال المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة أحمد الخاجة: «على مدار العامين الماضيين، اكتسب «تحدي دبي للدراجات الهوائية» شعبية كبيرة على مستوى الإمارة وشهد إقبالاً هائلاً من السكان والزوار، كما أنه أصبح من أبرز الفعاليات في «تحدي دبي للياقة»، حيث إنه يتيح للمشاركين فرصة فريدة لخوض تجربة استثنائية في دبي، والاستمتاع بركوب الدراجات الهوائية وسط المعالم والشوارع الأكثر شهرة في المدينة».

من جهته، قال أمين عام مجلس دبي الرياضي سعيد حارب: «للدورة الثالثة على التوالي سيكون عشاق رياضة الدراجات الهوائية في دولة الإمارات ومعهم نجوم الرياضة العالمية والسياح الزائرون لدبي على موعد مع نسخة جديدة تستقطب مشاركين جدداً وعودة مشاركين سابقين استمتعوا بخوض هذه التجربة ويتطلعون لخوضها مرة أخرى، حيث زادت شعبية رياضة الدراجات الهوائية وارتفعت أعداد ممارسيها بشكل كبير بفضل انتشار ثقافة ممارسة هذه الرياضة وزيادة مسارات ومضامير الدراجات الهوائية في دبي والفعاليات الرياضية والمجتمعية التي تقام على مدار العام، ولذلك فنتوقع مشاركة أكبر وذكريات أجمل لجميع المشاركين الذين يوثقون هذا الحدث بعدساتهم وينقلونه إلى العالم عبر وسائل التواصل الاجتماعي».

 فعاليات متنوعة تضم دورة العام الجاري من «تحدي دبي للياقة» جدولاً متنوعاً وشاملاً من الفعاليات الرياضية، والذي يعد الأكبر من نوعه منذ إطلاق المبادرة، ليشمل العديد من الأنشطة وحصص اللياقة ضمن «قرية دي بي ورلد في كايت بيتش للياقة» و«قرية هيئة الطرق والمواصلات في لاست أكزت للياقة»، إضافة إلى 17 مركزاً للياقة البدنية، والعديد من الفعاليات وحصص اللياقة المجانية. فيما يعود «تحدي دبي للجري» والذي سيقام يوم 20 نوفمبر ليحوّل شارع الشيخ زايد إلى مسار مفتوح للجري أمام العائلات والعدائين الهواة والمحترفين.

طباعة