تعاملت مع صفقات اللاعبين الأجانب بأفضل طريقة ممكنة

«ميركاتو 2022-2023» الأذكى لأندية المحترفين

البلجيكي جايسون دينايير أحدث الأسماء المنتقلة إلى «دورينا» بقميص شباب الأهلي. من المصدر

شهدت فترة الانتقالات الصيفية لموسم 2022-2023 ظاهرة جديدة على أندية دوري أدنوك للمحترفين، وهي تغيير إدارات الأندية الـ14 طريقة تعاملها مع صفقات اللاعبين الأجانب، وذلك بتركيزها على الجودة العالية للأسماء التي تعاقدت معها، إلى جانب عدم الخروج عن الميزانيات التي وضعتها الأندية.

ويُعد الموسم الجاري الذي انطلق في الثاني من سبتمبر الماضي الأبرز في تاريخ دوري المحترفين على مستوى أسماء صفقات اللاعبين، إلى جانب التعاقد مع عدد كبير منهم في صفقات انتقال حر من دون استفادة أنديتهم السابقة مادياً، واقتصار المبلغ الذي يدفعه كل نادٍ على الرواتب الخاصة بكل لاعب.

واستفادت أندية المحترفين من غلق باب القيد في الدوريات الخمسة الكبرى في الأول من سبتمبر الماضي، وتعاملت بذكاء في مفاوضاتها مع اللاعبين والأندية، خصوصاً أن العديد من الأندية ترغب في تقليص النفقات ورواتب اللاعبين الذين خرجوا من حساباتها في الموسم الجديد.

ويتقدم قائمة الأندية الأكثر ذكاءً في التعامل مع ملف صفقات الموسم الجاري، نادي الشارقة الذي تعاقد مع ثلاثة أسماء من العيار الثقيل، بضمه النجم الدولي البوسني بيانيتش في صفقة انتقال حر قادماً من برشلونة الإسباني، والنجم الإسباني باكو ألكاسير بالطريقة نفسها قادماً من فياريال الإسباني، وأخيراً الدولي اليوناني كوستاس مانولاس من أولمبياكوس اليوناني.

وتعاقد شباب الأهلي مع صفقة من العيار الثقيل بضم النجم البلجيكي جايسون دينايير.

ودخل نادي النصر على الخط بتعاقده مع النجم المغربي عادل تاعرابت من دون مقابل بعدما فسخ لاعب «أسود الأطلس» عقده مع ناديه السابق بنفيكا البرتغالي، بينما ضم الجزيرة أسماء بارزة بتعاقده مع النجم المغربي أشرف بن شرقي في صفقة انتقال حر عقب انتهاء عقده مع ناديه السابق الزمالك المصري.

أما الوحدة فقد دخل سوق انتقالات اللاعبين بتعاقده مع النجم البرازيلي آلان ماركوس قادماً من إيفرتون الإنجليزي، الذي استغنى عن خدماته واستبعده من قائمته عقب غلق باب القيد في «البريمير ليغ».

في المقابل، لم يغب حامل لقب الدوري، العين، عن الصفقات المميزة بتعاقده مع الدولي الأوكراني يارمولنكو، قادماً من نادي وست هام الإنجليزي، في صفقة انتقال مجانية، إذ انتهى عقد اللاعب البالغ من العمر 32 عاماً مع وست هام في يوليو الماضي.

الخضيري: إدارات الأندية أصبحت أكثر خبرة في إدارة الملفات المالية

أكد وكيل اللاعبين محمد الخضيري، أن تعاقدات أندية المحترفين في فترة الانتقالات الحالية تُعد جيدة جداً بعدما ركزت على ضم احتياجاتها من اللاعبين دون تجاوز الميزانيات المالية المحددة لكل نادٍ.

وقال الخضيري لـ«الإمارات اليوم»: «إدارات أندية المحترفين أصبحت أكثر خبرة في التعامل وإدارة الملفات المالية لكل موسم، وشهد (ميركاتو الصيف) تعاقد العديد من الأندية مع عدد كبير من اللاعبين في صفقات انتقال حر سواء بالنسبة للاعبين المواطنين أو الأجانب، ما يوضح الذكاء في التعامل مع ملفات التعاقدات بما يتناسب مع ميزانية كل نادٍ».

وأضاف: «أرى أن شباب الأهلي أشعل الموسم مبكراً بتعاقده مع المدرب البرتغالي جارديم الذي يُعد من الأسماء الكبيرة، بينما ركزت أغلبية الأندية على التعاقد مع أسماء لديها قيمة فنية عالية والأمر نفسه بالنسبة إلى الأندية التي تعاقدت مع مدربين جدد».

وأشار إلى أن الشارقة لديه نموذج رائع، بتعاون إدارة (الملك) مع مجلس الشارقة الرياضي في ملف التعاقدات».

وتابع: «الراتب الذي يحصل عليه المدرب الروماني أولاريو كوزمين أقل من المتوقع ومن المبلغ الذي كان يحصل عليه في الصين، وهذا الأمر يحسب لنادي الشارقة، بينما بشكل عام رغم أن العديد من التعاقدات التي قامت بها الأندية جاءت في صفقات انتقال حر، ولكن لا يوجد صفقات مجاناً كما يتم ذكرها، لأن هناك رواتب يتم دفعها لهؤلاء اللاعبين، وغالباً تكون هذه الرواتب عالية وتعوض اللاعب عن انتقاله من دون مقابل، خصوصاً أنه يتنازل عن جزء من مستحقاته لناديه السابق».

• معظم صفقات الأسماء المميزة التي انتقلت إلى أندية المحترفين جاءت بصفة انتقال حر.

طباعة