فهد علي: الحدث رفع معدلات إقبال بنات الإمارات على ممارسة الرياضة

مشاركة مكثفة في انطلاق كأس «أم الإمارات» للجوجيتسو

جانب من منافسات البطولة أمس. من المصدر

انطلقت أمس منافسات كأس «أم الإمارات» للجوجيتسو، في صالة جوجيتسو أرينا بمدينة زايد الرياضية بالعاصمة أبوظبي وسط حضور جماهيري صاخب، وأجواء حماسية متميزة. وشهدت البطولة مشاركة مكثفة من الفتيات في مختلف الفئات، وانطلقت بإجراءات الوزن الرسمية لجميع الفئات (الناشئات تحت 16 سنة، والشابات تحت 18 سنة، والكبار فوق 18 سنة) بمشاركة مجموعة من ألمع المواهب النسائية واللاعبات المصنفات من أندية وأكاديميات: بني ياس، والعين، والوحدة، والجزيرة، والظفرة، والشارقة لرياضات الدفاع عن النفس، وبالمز الرياضية تيم 777، وتيم نوجيرا، ومركز التدريب التابع للاتحاد في دبي، وإنتروبي جوجيتسو.

وشهدت البطولة ندّية عالية بين الأندية المشاركة، حيث أبدت اللاعبات تصميماً كبيراً على الفوز لضمان تأهل أنديتهن للدور النهائي والوقوف على منصة تتويج البطولة التي تبلغ قيمة جوائزها 460 ألف درهم.

وأكد فهد علي الشامسي، الأمين العام لاتحاد الجوجيتسو، في تصريح صحافي أنه يتقدم بالشكر والعرفان إلى القيادة الرشيدة التي توفر الفرصة والدعم لبنت الإمارات، ما قادها إلى أرفع المراتب العالمية، مشيراً إلى أهمية بطولة كأس «أم الإمارات» للجوجيتسو على أجندة الاتحاد السنوية، حيث تسهم في مد المنتخبات الوطنية بأفضل المواهب والبطلات القادرات على تمثيل الدولة بأفضل صورة، واعتلاء منصات التتويج القارية والعالمية.

وأضاف: «يعمل اتحاد الإمارات للجوجيتسو وفق خطة مدروسة لصقل وإعداد المنتخب الوطني لفئتي الرجال والسيدات على حد سواء وقد كان لتنظيم فعاليات رياضية خاصة للسيدات بالغ الأثر في رفع معدلات إقبال بنات الإمارات على ممارسة رياضة الجوجيتسو، وتشجيعهن على المشاركة في مختلف المناسبات الرياضية المحلية والعالمية».

460

ألف درهم قيمة الجوائز الإجمالية للكأس.

طباعة