بمشاركة 16 منتخباً في فئتي الرجال والسيدات

دبي تحتضن مونديال البادل تنس في أكتوبر المقبل

صورة

تستضيف دبي بطولة العالم للبادل تنس، التي ينظمها الاتحاد الدولي للعبة، خلال الفترة من 31 أكتوبر حتى الخامس من نوفمبر المقبل، برعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي لإمارة دبي، في ملعب سوق دبي الحرة للتنس، بالتعاون بين مجلس دبي الرياضي ودائرة الاقتصاد والسياحة بدبي.

وقال الشيخ سعيد بن مكتوم بن جمعة آل مكتوم، رئيس اتحاد البادل تنس: «إن إقامة هذه البطولة في دبي تُعد فرصةً مثاليةً لتوسيع نطاق انتشار الرياضة في جميع أنحاء الدولة، والتي تشهد شعبية متزايدة لدى أفراد المجتمع من السيدات والرجال على حدّ سواء».

وأضاف: «نأمل أن تسهم البطولة في تعزيز مكانة الإمارات عاصمة عالمية للبادل، لاسيما في ضوء المشهد الرياضي المتنامي على مستوى الدولة».

وتابع: «نعمل في الوقت الحالي على وضع اللمسات الأخيرة على خطط تحويل ملعب سوق دبي الحرة للتنس بشكل مؤقت إلى مجموعة من المساحات المخصصة للبطولة، بهدف إتاحة الفرصة أمام أكبر عدد من المشجعين لمتابعة منافسات البطولة، بما يعكس تميّز هذا الصرح الذي أرسى مكانته المرموقة في عالم التنس على مدى عقود، ويضمن أفضل استضافة للفرق واللاعبين الذين يستعدون للتوجه إلى دولة الإمارات الشهر المقبل، للمشاركة في الفعالية المرتقبة».

وكشف اتحاد البادل تنس أن لديه خططاً لتحويل الملعب الذي يتّسع إلى 5000 مشجّع إلى مساحة مميزة لاستضافة منافسات المنتخبات الوطنية على مدار ستة أيام، إذ ستُقام البطولة ضمن فئتين منفصلتين للرجال والسيدات، بمشاركة 16 منتخباً وطنياً ضمن كل فئة.

ويخوض المنتخب الوطني للرجال المكوّن من ثمانية لاعبين، منافسات البطولة للمرة الأولى على أرضه، لمنافسة قائمة من أبرز الدول الرائدة في هذه الرياضة، بما فيها الأرجنتين وبلجيكا والبرازيل وتشيلي والإكوادور ومصر وفرنسا وإيطاليا والمكسيك وباراغواي وإسبانيا والأروغواي، بينما تنضم إلى الفرق المشاركة منتخبات ثلاث دول تتأهل من الجولات النهائية للتصفيات الأوروبية في وقت لاحق من الشهر الجاري.

وتضمّ المنتخبات الوطنية المتأهلة لمنافسات فئة السيدات كلاً من الأرجنتين وبلجيكا والبرازيل وتشيلي وفرنسا وألمانيا وإيطاليا واليابان والمكسيك وهولندا وباراغواي وإسبانيا والأروغواي والولايات المتحدة، إلى جانب منتخبين أوروبيين يتأهلان عن التصفيات القارية.

بدوره، توقّع المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة، أحمد الخاجة، أن تحمل بطولة العالم للبادل تنس فوائد ملموسة على صعيد الإسهام السياحي والتأثير الاقتصادي في دبي، من خلال استضافة المئات من أبرز لاعبي البادل والطواقم التدريبية وعائلاتهم التي تستعد لزيارة الإمارة، بهدف حضور أكبر فعالية على أجندة الرياضة السنوية.

طباعة